المكتبة الشاملة

إمتاع الفضلاء بتراجم القراء فيما بعد القرن الثامن الهجري

ابن غازي (1)
هو الإِمام أبو عبد الله محمَّد بن غازي
ولد في مكناس عام 841 هـ إحدى وأربعين وثمانمائة من الهجرة وبها نشأ وتعلم.

حياته العلمية:
كان لوالدته رحمة بنت الحيان الفضل الأكبر بعد الله في تنشئته على حب العلم والأخلاق الفاضلة، وكانت تحفظ الكثير من صحيح الأحاديث وجيد الأخبار، وتدرس القرآن الكريم في المصحف، وكان لها إلمام واسع بقصص القرآن وأخباره.
رحل مترجمنا إلى فاس لتلقي مزيد من العلم والمعرفة، فأنهى بها دراسته العليا، وتلقى جمهرة من المشايخ والعلماء، والتهم كل معارف عصره، وأربى فيها على من سواه، وانتهت إليه الرياسة في عصره، وتخرج على يديه عامة طلبة فاس وغيرها، وشدت إليه الرحال وتنافس الناس في الأخذ عنه.
(1) القراء والقراءات بالمغرب ص 69 - 75، وانظر كذلك "فرس الفهارس" جـ 2 ص890، وفيه أنه ولد عام 858 هـ ثمانية وخمسين وثمانمائة من الهجرة.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل