المكتبة الشاملة

التنوير شرح الجامع الصغير

حرف الخاء المعجمة
الخاء مع الألف
3857 - " خاب عبد وخسر لم يجعل الله تعالى في قلبه رحمة للبشر". الدولابي في الكنى، وأبو نعيم في المعرفة، وابن عساكر عن عمرو بن حبيب.
(خاب عبد وخسر) أي حرم الخير والرحمة من الله فإنه لا يرحم من عباده إلا الرحماء. (لم يجعل الله تعالى في قلبه رحمة للبشر) فإنه ما سلبه تعالى ذلك إلا لما علمه فيه من عدم العمل بمقتضى الرحمة لو أعطيها أو المراد أنه لم يعمل بمقتضى ما أعطي من الرحمة فجعل كأنه لم يجعل الله في قلبه رحمة فلا يرد أنه حيث لم يجعل الله في قلبه رحمة فلا ذم متوجه عليه لأنه خبر مقدور له الاتصاف بما لم يجعل الله تعالى له، والحديث إخبار بأن من لا رحمة له على العباد لا رحمة له من الله كما يفيده: "الرحماء يرحمهم الرحمن ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء" (1). الدولابي بضم الدال آخره موحدة نسبة إلى دولاب بفتح الدال قرية بالري لكن قال السمعاني: الناس يضمونها والدولابي محمَّد بن أحمد بن إسحاق الوراق الأنصاري عالم عامل محدث حسن التصوف روى عنه الطبراني وابن حبان (في الكنى وأبو نعيم في المعرفة، وابن (2) عمرو بن حبيب) بن عبد شمس (3) قال الذهبي (4): ويقال له عمرو بن سمرة وله صحبة.
(1) أخرجه الترمذي (1924).
(2) أخرجه الدولابي في الكنى والأسماء (3/ 430)، وأبو نعيم في معرفة الصحابة (رقم 4568)، وابن عساكر في تاريخ دمشق (21/ 54)، وانظر فيض القدير (3/ 430)، والإصابة (4/ 614)، وكشف الخفاء (1/ 446)، وحسنه الألباني في صحيح الجامع (3205)، والصحيحة (456).
(3) انظر الإصابة (4/ 619).
(4) انظر: تجريد أسماء الصحابة (1/ 404).
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل