المكتبة الشاملة

التنوير شرح الجامع الصغير

حرف الظاء
5336 - " ظَهر المؤمن حمىً إلا بحقه. (طب) عن عصمة بن مالك (ح) ".
(ظَهر المؤمن حمىً) بالمهملة مكسورة أي محمي معصوم من ضربه وإيذائه. (إلا بحقه) أي لا يضرب ولا يذل إلا لنحو حق من حد أو تعزير، وقد عدوا ضرب المسلم لغير ذلك كبيرة وخص الظَّهر لأنه غالبا محل الضرب وإلا فسائر بدنه كذلك، وهذا الحديث له شاهد أخرجه أبو الشيخ في كتاب السرقة من طريق محمد بن عبد العزيز الزهري عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "ظهور المسلمين حمى إلا في حدود الله"، قال الحافظ (1): وفي محمد ابن عبد العزيز ضعف. (طب (2) عن عصمة بن مالك) رمز المصنف لحسنه وليس كذلك، فقد جزم المنذري بضعفه وأعله الهيثمي بأن فيه الفضل بن المختار وهو ضعيف.
(1) انظر فتح الباري (12/ 85).
(2) أخرجه الطبراني في الكبير (17/ 180) (476)، والترغيب والترهيب (3/ 208)، وانظر قول الهيثمي في المجمع (6/ 253)، وقال الألباني في ضعيف الجامع (3665)، والضعيفة (3844): ضعيف جداً.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل