المكتبة الشاملة

تاريخ ابن خلدون

[المجلد الخامس]
بسم الله الرحمن الرحيم
[تتمة الكتاب الثاني ... ]
[تتمة القول في أجيال العرب ... ]
[تتمة الطبقة الثالثة من العرب ... ]
الخبر عن دولة السلجوقية من الترك المستولين على ممالك الإسلام ودوله بالمشرق كلها الى حدود مصر مستبدّين على الخليفة ببغداد من خلافة القائم الى هذا الزمان وما كان لهم من الملك والسلطان في أقطار العالم وكيف فعلوا بالعلماء وحجروهم وما تفرّع عن دولتهم من الدول
قد تقدم لنا ذكر أنساب الأمم والكلام في أنساب الترك وأنهم من ولد كومر بن يافث أحد السبعة المذكورين من بني يافث في التوراة وهم ماواق وماذاي وماغوغ وقطوبال وماشخ وطيراش [1] وعدّ ابن إسحاق منهم ستة ولم يذكر ماذاي وفي التوراة أيضا انّ ولد كومر ثلاثة توغرما وأشكان وريعات ووقع في الإسرائيليات أنّ الافرنج من ريعات والصقالبة من أشكان والخزر من توغرما والصحيح عند نسّابة الإسرائيليين أنّ الخزر هم التركمان وشعوب
[1] قوله: وهم ماواق وماذاي ... إلخ. وكذا في النسخ التي بأيدينا ووقع في أول الجزء الثاني ما يخالفه. وقد ذكرنا أسماءهم هناك. في أول الجزء الثاني، كما هي مذكورة في التوراة.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل