المكتبة الشاملة

شذرات الذهب في أخبار من ذهب

سنة تسعين وثلاثمائة
فيها توفيت أمة السّلام [1] بنت القاضي أحمد بن كامل بن شجرة البغدادية. كانت ديّنة فاضلة [2] . روت عن محمد بن إسماعيل البصلاني، وغيره.
وفيها ابن فارس اللغوي، أبو الحسين، أحمد بن فارس بن زكريا بن محمد بن حبيب الرّازي اللغوي، كان إماما في علوم شتى، خصوصا اللغة، فإنه أتقنها، وألّف كتابه «المجمل في اللغة» [3] وهو على اختصاره، جمع شيئا كثيرا، وله كتاب «حلية الفقهاء» [4] وله رسائل أنيقة [5] . ومنه اقتبس الحريري صاحب «المقامات» ذلك الأسلوب، ووضع المسائل الفقهية في «المقامة الطيبية» وهي مائة مسألة، وكان مقيما بهمذان، وعليه اشتغل بديع الزمان
[1] في «غربال الزمان» ص (332) : «أم السلام» وانظر «المنتظم» (7/ 214) و «تاريخ الإسلام» للذهبي حوادث سنة (390) هـ، وهو مخطوط، وفيه كنيتها «أم الشيخ» ، و «مرآة الجنان» (2/ 443) .
[2] في «مرآة الجنان» : «كانت ديّنة، حافظة، فاضلة» وفي «غربال الزمان» : «وكانت ديّنة، أديبة، فاضلة» .
[3] نشر أول الأمر في مؤسسة الرسالة في بيروت، ثم نشر في معهد المخطوطات العربية في الكويت.
[4] نشر نشرة علمية متقنة على يد الأستاذ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، وقامت بتوزيعه الشركة المتحدة للتوزيع في بيروت.
[5] منها «أوجز السير لخير البشر» وهي من خيرة رسائله.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل