المكتبة الشاملة

كتاب الألفاظ لابن السكيت

134 - باب الغؤور في العين
يقال: غارت عينه تغور غؤورا. قال العجاج:
* كأنّ عَينَيهِ، مِنَ الغُؤُورِ *
وقد قدحت عيناه. ويقال: خيل مقدحة، مما لم يسم فاعله، إذا كانت ضوامر غوائر العيون. قال: كأنها لما ضمرت فعل بها ذلك. قال زهير:
وعَزَّتْها كَواهِلُها، وكَلَّتْ سَنابِكُها، وقُدِّحَتِ العُيُونُ
وقد حجلت عينه وحجلت أيضا، فهي حاجلة. وأنشد الأصمعي:
فتُصبِحُ حاجِلةً عَينُهُ لِحِنوِ استِهِ، وصَلاهُ، غُيُوبُ
وقد هججت عيناه. قال العجاج:
* إذا حِجاجا مُقلتَيها هَجَّجا *
وقال الأصمعي: قال الخس لابنته: بم تعرفين مخاض ناقتك؟ قالت: أرى العين هاجا، والسنام راجا، وأراها تفاج ولا تبول. وهو أن تفجح بين رجليها.
وقد دنقت عيناه. وحكى لنا أبو عمرو: ونقنقت عيناه. وحكى ابن الأعرابي: تقنقت عيناه، بالتاء، والأول بالنون وهو أصح.
ويقال: عين غائرة، وعين خوصاء. ويقال: بئر خوصاء، إذا غار ماؤها.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل