المكتبة الشاملة

الإيضاح في علل النحو

باب القول في الألف والياء والواو في التثنية والجمع أهي إعراب أم حروف إعراب؟
اعلم أن للعلماء في ذلك ثلاثة أقوال:
قال الكوفيون كلهم؛ الألف في التثنية، والواو في الجمع، والياء في التثنية والجمع، هي الإعراب نفسه.
وقال المازني والمبرّد والأخفش سعيد بن مسعدة، هذه الحروف دليل الإعراب، وليست بإعراب ولا حروف إعراب.
وقال الخليل وسيبويه ومن تابعهما: هذه الحروف الإعراب.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل