المكتبة الشاملة

شرح غريب ألفاظ المدونة

كتاب الشهادات
قوله: لا تجوز شهادة خصم: بفتح الخاء ولا تقوله بكسرها كما يتفصح في البُله/قال الله عز وجل " وَهل أتاك نبأ الخصم إذ تسوروا المحراب " وقال: " هذان خصمان اختصموا في ربهم "، والخصم هكذا معروف.
ولا ظنين: ولا متهم.
قوله: لم يكن السلف يجيزون شهادة القانع، تقول قَنَع السائل بفتح جميع حركات فعله يقنع قنوعا إذا سأل قال الله عز وجل " وأطعموا القانع والمعتر " أي السائل بفيه الملح هذا هو القانع، والمعتر أيضا هو الضعيف الذي لا يسأل بفيه وإنما يتعرض الوفد بشخصه قال الشاعر في القانع:
لمال المرء تصلحه فيغني ... مفاقره اعفُّ من القُنوع
أي من السؤال.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل