المكتبة الشاملة

طبقات المفسرين للداوودي

حرف الفاء
400 - فتح الله الشرواني الشافعي (1).
حج بعد السبعين وثمانمائة، وقدم القاهرة في رجوعه، أثنى عليه الشيخ نجم الدين بن قاضي عجلون بتمام الفضلة.
وله تصانيف، منها «تفسير آية الكرسي» وشرح «المراح»، و «الإرشاد» في النحو للتفتازاني، وشرح «الأنوار» للأردبيلي (2)، بالفارسية لأجل ابن شاه رخ سلطان سمرقند في مجلد، وبقي بعد الثمانين وثمانمائة في قيد الحياة.
ذكره الحافظ شمس الدين السخاوي في «تاريخه».
401 - فرج بن عمر بن الحسن بن أحمد بن عبد الكريم بن ديدان أبو الفتح الواسطي الضرير (3).
ويقال البصري. المفسّر، مقرئ حاذق، حسن الأخذ.
ولد سنة خمس وخمسين وثلاثمائة، وعرض القرآن بواسط على عليّ بن منصور الشعيري، وعلى عثمان بن عبد الله بن شوذب، وبالجامدة (4) على
(1) له ترجمة في: الضوء اللامع للسبحاوي 6/ 167.
(2) بفتح الألف وضم الدال المهملة، نسبة لبلدة أردبيل من أذربيجان (الضوء اللامع للسحاوي 11/ 184).
(3) له ترجمة في: طبقات القراء لابن الجزري 2/ 7.
(4) الجامدة: بكسر الميم، قرية كبيرة جامعة من أعمال واسط بينها وبين البصرة. قال ياقوت:
رأيتها غير مرة (معجم البلدان لياقوت 2/ 10).
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل