المكتبة الشاملة

الموطأ كتاب القضاء في البيوع

فِي الْيَهُودِيِّ يَقَعُ عَلَيْهِ الْيَمِينُ ثُمَّ يَحْلِفُ
- وَأَخْبَرَنِي ابْنُ لَهِيعَةَ، عَنْ عَطَاءِ بْنِ دِينَارٍ، أَنَّ عُمَرَ بْنَ عَبْدِ الْعَزِيزِ: نَهَى أَنْ يُسْتَحْلَفَ النَّصْرَانِيُّ بِغَيْرِ اللَّهِ.
وَأَخْبَرَنِي بَعْضُ أَهْلِ الْعِلْمِ عَنْ رِجَالٍ مِنْ أَهْلِ الْعِلْمِ بِذَلِكَ.
- وَقَالَ لِي مَالِكٌ: لا بَأْسَ أَنْ يَحْلِفَ النَّصْرَانِيُّ فِي الْكَنِيسَةِ، وَلا يَحْلِفُ بِغَيْرِ اللَّهِ.
- وَأَخْبَرَنِي يَحْيَى بْنُ أَيُّوبَ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ قَالَ: سُئِلَ عَطَاءُ بْنُ أَبِي رَبَاحٍ: أَسْتَحْلِفُ الْيَهُودِيَّ وَالنَّصْرَانِيَّ بِالتَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ؟ قَالَ: لا بَأْسَ، هُوَ كِتَابُ اللَّهِ.
- وَسَأَلْتُ اللَّيْثَ بْنَ سَعْدٍ عَنْ هَذَا، فَقَالَ: يُسْتَحْلَفُ الْيَهُودِيُّ بِالَّذِي أَنْزَلَ التَّوْرَاةَ، وَالنَّصْرَانِيُّ بِالَّذِي أَنْزَلَ الإِنْجِيلَ، وَالْمَجُوسِيُّ بِاللَّهِ.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل