المكتبة الشاملة

تاريخ علماء الأندلس

حرف السين
باب سعيد
من اسمه سعيد:
469 - سَعِيد بن أبي هِنْد: يُكَنَّى؛ أبَا عُثمان أصْله منْ طُلَيْطُلة وسَكَن مَدينة قُرْطُبَة. رَحَل فَلقى مَالك بن أنس وسَمِع منه. وكان: مالك يُسَمِّيه الحَكيم.
قالَ أحمد وخالد: إن آسم آبن أبي هِنْد سَعيد. أخبرني الحُسين بن مُحَمَّد، عن مُحَمَّد بن عُمر بن لُبابة قَال: وممَّن سَمِع مَالِك منْ أهْلِ الأندلُس عَبْدالوهَّاب بن أبي هِنْد، وهو: الذي كان يُسَمِّيه مَالِك الحَكيم.
وأخبرنا مُحَمَّد بن أحْمَد الحَافِظ قال نَا سَعيد بن فَحْلُون قال: سَمِعتُ مُحَمَّد بن وضَّاح يَقول: سَمِعتُ يحيى يقُول: سَمعْتُ آبن أبي هِنْدٍ الطُلَيْطُلِيّ يَقول: مَاهِبتُ أحداً هَيبتي لِعَبْد الرَّحمن بن مُعاوية حتى حجَجْتُ فَدخَلْتُ على مالِك فهبتهُ هَيبَة شَديدة حتَّى صغرت عنْدي هيبة عَبْد الرَّحمن لِهيبتهِ.
قال آبن وضَّاح: وكان آبن أبي هند هذا شَريفاً، وكان مِنْ أهْل طُلَيْطُلة، وكان مالِك يَسأل عنْه يَقول: ما فَعَلَ الحَكيم الذي عِندكم بالأندلس، لِكَلِمة سَمِعها مِنْه. وهي: أن قَال مالِك يَوماً مَا أحسن الكوت وأزْينه بِأهله. فقال لَهُ آبن أبي هِند: وَكل مَن سَكَت يا أبا عَبْدالله؟ فأعجَبَت مَالكاً كَلِمَتهُ هذِهِ. وكان: كثيراً ما يسْأل عنْهُ لَها.
أخبرنا مُحَمَّد بن يحيى قال: نَا أبو الميمون عَبْد الرَّحمن بن عَبْدالله بن عُمر بن رَاشِد الدمشقيّ قالَ: نَا أبو زرعة عَبْد الرَّحمن بن عمرو البصريّ قال: أخبرني الحارث بن مسكين، عن آبن وهب قال: نَا مالِك عَن أبي هِند قال: وَجدت الصَّمت أشَد من الكَلاَم.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل