المكتبة الشاملة

حصن المسلم من أذكار الكتاب والسنة

أَقْلَلْنَ، وَرَبَّ الشَّياطِينِ وَمَا أَضْلَلْنَ، وَرَبَّ الرِّيَاحِ وَمَا ذَرَيْنَ، أَسْأَلُكَ خَيْرَ هَذِهِ الْقَرْيَةِ، وَخَيْرَ أَهْلِهَا، وَخَيْرَ مَا فِيهَا، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّهَا، وَشَرِّ أَهْلِهَا، وَشَرِّ مَا فِيهَا)) (1).

98 - دُعاءُ دُخُولِ السُّوقِ
209 - ((لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ، وَلَهُ الْحَمْدُ، يُحْيِي
(1) الحاكم وصححه ووافقه الذهبي، 2/ 100، وابن السني، برقم 524، وحسّنه الحافظ في تخريج الأذكار، 5/ 154، قال العلامة ابن باز - رحمه الله -: ((ورواه النسائي بإسناد حسن)). انظر: تحفة الأخيار، ص37.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل