المكتبة الشاملة

الشيعة هم العدو فاحذرهم

هذا ما يريده الشيعة من المسلمين؟ حسن شحاتة ... نموذجًا للمتشيعين المصريين!!!
يريد الشيعة من المسلمين أن يكفروا بالله - عز وجل -.ويكونوا مثل هذا المتشيع المدعو حسن شحاتة الذي يصفه الشيعة بالعلامة الشيخ حسن أحمد شحاتة، عالم الأزهر.
هذا العلامة الحشاش الذي كان يتعاطى الحشيش كما سجل ذلك له أحد أتباعه، ثم فضحه بشريط.
وقد رد على هذا الحشاش بعض علماء الأزهر ـ جزاهم الله خيرًا ـ في جريدة (اللواء الإسلامي) وغيرها.
وننقل هنا بعض كلمات هذا الزنديق ليعلم المسلمون ماذا يريد الشيعة منهم.
(ومصدر هذا الكلام تسجيلات له بالصوت والصورة من مدينة قم الإيرانية).
وتأمل كيف ينكر الإيرانيون على ملكة بريطانيا منح لقب فارس للمرتد سلمان رشدي الهندي الأصل، وفي نفس الوقت يسمحون لسلمان رشدي المصري (حسن شحاتة) أن ينشر هذا الكفر، بل ويوفرون له الحماية، وهذا هو التقريب الذي ينادي به الشيعة، تقريب المسلمين إلى عقائدهم الكفرية.
وإليك، أخي المسلم، ماقاله هذا العلامة!!! الجاهل!!!
(لاحظ ما في كثير من كلامه من الكفر والزندقة):
* الزنديق حسن شحاتة يحرف القرآن: قال تعالى في سورة الحجْر:
{قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلَّا تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (32) قَالَ لَمْ أَكُنْ لِأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ (33) قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ (34) وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ (35) قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (36) قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ (37) إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ (38) قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَلَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (39) إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ (40) قَالَ هَذَا صِرَاطٌ
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل