المكتبة الشاملة

السبعة في القراءات

جَعْفَر عَن نَافِع مدغمة
وَكَذَلِكَ قَالَ خلف عَن الْمسَيبِي عَنهُ
وَقَالَ مُحَمَّد بن إِسْحَق عَن أَبِيه اللَّام غير مدغمة
وروى أَحْمد بن صَالح عَن ورش وقالون {وَلَقَد ذرأنا} الْأَعْرَاف 179 مدغمة
وقرئت عَنهُ غير مدغمة والإدغام الْوَجْه
وَكَذَلِكَ {قَالَ لقد ظلمك} ص 24 مدغم
وَقَالَ الْمسَيبِي غير مدغم وَكَذَلِكَ قَالَ إِسْمَاعِيل عَنهُ
وَأما مَا لَا يجوز إِظْهَاره فَقَوله {قد تبين} الْبَقَرَة 256 {وَلَقَد تركنَا} العنكبوت 35 {وَقَالَت طَائِفَة} آل عمرَان 72 و {هَمت طَائِفَتَانِ} آل عمرَان 122 وَمَا أشبه ذَلِك مدغم كُله لَا يجوز إِلَّا ذَلِك
على أَن ابْن الْمسَيبِي قد روى عَن أَبِيه {قد تبين} بِإِظْهَار الدَّال عِنْد التَّاء
وَهَذَا مِمَّا أَخْبَرتك أَن إِظْهَاره خُرُوج من كَلَام الْعَرَب وَهُوَ ردىء جدا لقرب الدَّال من التَّاء وأنهما بِمَنْزِلَة وَاحِدَة فثقل الْإِظْهَار وَكَذَلِكَ التاءات الساكنة لَا يجوز إظهارها سَاكِنة عِنْد الدَّال فِي مثل {فَلَمَّا أثقلت دعوا الله} الْأَعْرَاف 189 و {أجيبت دعوتكما} يُونُس 89 الْإِدْغَام لَا غير
وروى عَنهُ {أجيبت دعوتكما} بالإظهار

مَذْهَب ابْن كثير
وَأما ابْن كثير فَكَانَت قِرَاءَته الْإِظْهَار أَيْضا إِلَّا مَا ذكرت أَن إِظْهَاره خُرُوج من كَلَام الْعَرَب وَكَانَ يدغم {بل ران} و {قل رب} وبل
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل