المكتبة الشاملة

تاريخ خليفة بن خياط

وفيهَا مَاتَ سهل بْن حنيف بِالْكُوفَةِ وَصلى عَلَيْهِ عَلِيّ وصهيب بْن سِنَان وَأقَام الْحَج قثم بْن عَبَّاس بْن عَبْد الْمطلب
سنة تسع وَثَلَاثِينَ فِيهَا خرج أَبُو مَرْيَم بِنَاحِيَة الْفُرَات فَوجه عَلِيّ يحيى بْن هَانِئ ثمَّ سَار عَلِيّ فَقتل أَبَا مَرْيَم ذكر ذَلِكَ أَبُو عُبَيْدَة قَالَ أَبُو عُبَيْدَة ثمَّ خرج الْمُسْتَوْرد بْن علفة أحد بَنِي عدي فَلَقِيَهُ معقل بْن قيس الريَاحي فَقتل كل وَاحِد مِنْهُمَا صَاحبه مبارزة وَذَلِكَ سنة تسع وَثَلَاثِينَ وفيهَا بعث مُعَاوِيَة بْن أَبِي سُفْيَان يَزِيد بْن شَجَرَة الرهاوي ليقيم الْحَج للنَّاس فنازعه قثم بْن عَبَّاس فسفر بَينهمَا أَبُو سعيد الْخُدْرِيّ وَغَيره فاصطحلوا عَلَى أَن يُقيم الْحَج شيبَة بْن عُثْمَان وَيُصلي بِالنَّاسِ
سنة أَرْبَعِينَ فِيهَا بعث مُعَاوِيَة بْن أَبِي سُفْيَان بسر بْن أَرْطَاة أحد بَنِي عَامر بْن لؤَي إِلَى الْيمن وَعَلَيْهَا عبيد اللَّه بْن عَبَّاس بْن عَبْد الْمطلب فَتنحّى عبيد اللَّه وَأقَام بسر عَلَيْهَا فَبعث عَلِيّ جَارِيَة بْن قدامَة السَّعْدِيّ فهرب بسر وَرجع عبيد اللَّه بْن عَبَّاس فَلم يزل عَلَيْهَا حَتَّى قتل عَلِيّ رَحمَه اللَّه وفيهَا قتل عَلِيّ بْن أَبِي طَالب رَحْمَة اللَّه عَلَيْهِ صَبِيحَة الْجُمُعَة لسبع بَقينَ من شهر رَمَضَان وَاخْتلف فِي سنه
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل