المكتبة الشاملة

تاريخ الدولة العلية العثمانية

بَين الدول المتمدنة إِلَى الْبَاب العالي ارسل بلاغا إِلَى سفراء هَذِه الدول الثَّلَاثَة يُقيم فِيهِ الْحجَّة ضد هَذَا الْعَمَل الْمُخَالف للقوانين الدولية وَيطْلب بِهِ أَن تمْتَنع الدولة كُلية عَن التدخل فِي شؤون الممالك المحروسة وَأَن تدفع لَهُ تعويضا عَن الخسائر الَّتِي نجمت من تدمير المراكب العثمانية فَلم يُجَاوب السفراء على هَذَا الْبَلَاغ بل قطعُوا العلائق مَعَ الْبَاب العالي ونزلوا إِلَى مراكبهم مُسْرِعين فِي 8 دسمبر سنة 1827 وَفِي 18 مِنْهُ نشر السُّلْطَان فِي جَمِيع الولايات منشورا عَاما خطّ شرِيف يبين فِيهِ سوء مَقَاصِد الدول عُمُوما والروسيا خُصُوصا نَحْو الدولة الْعلية أَي الدولة الاسلامية الوحيدة مثبتا للاهالي على أَن الْبَاعِث على هَذَا الْعدوان الدّين لَا السياية وختمه بحض الْمُسلمين على الْقِتَال دفاعا عَن الدّين وَالْملَّة والوطن فاغتاظت الروسيا لذَلِك واعلنت الْحَرْب على الدولة فِي 11 شَوَّال سنة 1243 26 ابريل سنة 1828
خُرُوج العساكر المصرية من موره
هَذَا وَلما راى ابراهيم باشا تَأَلُّبُ الدول على الدولة الْعلية وَأَن فرنسا امرت بارسال جَيش عَظِيم لمحاربته وتتميم اسْتِقْلَال اليونان اتّفق فِي 21 محرم سنة 1244 3 اغسطس سنة 1828 بِنَاء على اوامر وَالِده مَعَ الدولة المتحدة على اخلاء موره وَالرُّجُوع إِلَى مصر على مَا بَقِي من السفن المصرية غير تَارِك فِيهَا سوى الف ومائتي جندي للمحافظة على مودون وكورون وناورين ريثما تستلمها العساكر العثمانية وَفِي 26 صفر 7 سبتمبر التَّالِي ابْتَدَأَ انسحاب الْجنُود المصرية وَكَانَت كلما اخلت محلا دخله الفرنساويون الَّذين نزلُوا بِبِلَاد اليونان فِي 17 صفر 29 اغسطس تَحت قيادة الجنرال ميزون وَبِذَلِك انْتَهَت مأمورية ابراهيم باشا الَّتِي كَادَت تتمّ على يَدَيْهِ وَمن مَعَه من الْجنُود المصرية لَوْلَا اتِّفَاق الدولة على سلخ هَذِه الْولَايَة المهمة من املاك الدولة سعيا وَرَاء اضعافها حَتَّى يتمكنوا من تَنْفِيذ مآربهم وَفِي 8 جماد اول سنة 1244 16 نوفمبر سنة 1828 عقدت الدول الثَّلَاث مؤتمرا فِي مَدِينَة لندن لتقرير احوال اليونان ودعت اليه الدولة
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل