المكتبة الشاملة

تاريخ الدولة العلية العثمانية

الْمقيدَة فِي السّجل العمومي كل ثَلَاثَة اشهر وتتنازل لَهُ الدولة لوفائها عَن بعض ايرادات مُعينَة وَبِذَلِك امكن دفع الكوبونات اولا فاولا وَاتَّقَى شَرّ تاخير دَفعهَا الَّذِي يعد فِي عرف الْمَالِيَّة افلاسا وَصَارَت الدولة تقترض مَا يلْزمهَا من البنوك بِدُونِ اصدار اسهم عمومية
بعد ان اسْتَقَرَّتْ احوال الدولة الْمَالِيَّة اَوْ كَادَت تحركت الْفِتَن السياسية اولا بِسَبَب عدم قبُول حُكُومَة الصرب بِاتِّفَاق 11 ربيع الاول سنة 1279 6 سبتمبر سنة 1862 رَاجع صحيفَة 523 القَاضِي بِبَقَاء الجيوش العثمانية محتلة لاربع قلاع بداخل بِلَاد الصرب كَمَا سبق ذكر ذَلِك وطلبها من الدول بِكُل الحاح ابطال هَذَا الشَّرْط وانجلاء عَسَاكِر الدولة عَنْهَا قَطْعِيا فَلم تقبل الدولة بل هددت الصرب بِالْحَرْبِ لَو مست عساكرها المحتلين بِسوء وَلَكِن اشتعال نَار الْفِتَن بكريد اشغلها عَن اخضاعها وَقبلت اخيرا فِي ذِي الْقعدَة سنة 1283 مارس سنة 1867 سحب عساكرها فكمل اسْتِقْلَال الصرب وَلم يبْق على اميرها الا لقب ملك
وَمثل ذَلِك حصل بِخُصُوص الِاعْتِرَاف بانتخاب الْبُرْنُس شارل دي هوهنزولرن البروسي فان الدولة بعد ان جمعت جَيْشًا جرارا على حُدُود رومانيا لفسخ الانتخاب والزام الاهالي بِاتِّبَاع نُصُوص المعاهدات اضطرتها ثورة كريد إِلَى الْعُدُول عَن هَذِه الخطة وَالِاعْتِرَاف بانتخابه وَلَقَد اصابت الدولة فِي ذَلِك لَان وجود مثل هَذِه الامارة فِي طَرِيق الروسيا يفيدها وَقت الْحَرْب خُصُوصا إِذا لم يكن اميرها مصافيا للروسيا وَلَا متحدا مَعهَا فِي الْمَذْهَب وَالْجِنْس
ثورة كريد
اما ثورة جَزِيرَة كريد فَنَشَأَتْ من دسائس اليونان بهَا وسعيهم فِي ضمهَا اليهم لَكِن يظْهر ان مصلحَة الدول البحرية لم تسمح لَهُم هَذِه الْمرة بتأييد مطَالب اليونان بل كَانَت كلهَا مضادة لسلخ هَذِه الجزيرة عَن املاك الدولة الْعلية
وَلذَلِك منعت الدول مملكة اليونان من مساعدة الجزيرة الثائرة وارسلت الدولة العثمانية لقمعها جَيْشًا عرمرما وارسل المرحوم اسماعيل باشا خديوي مصر الاسبق فرقة لمساعدتها على مُقْتَضى الفرمانات واظهرت الجيوش المصرية بهَا شجاعتها الْمُعْتَادَة
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل