المكتبة الشاملة

تاريخ الدولة العلية العثمانية

هَذِه المصاعب باخضاع الْجَمِيع لسطوة القانون حَيْثُ تتوطد بذلك اركان الجامعة العثمانية
وَلَقَد وفقت الْحُكُومَة لجمع الاسلحة من الاشقياء الَّذين يلجأون إِلَى الْجبَال فِي الرّوم ايلي فأثار اولئك من اجل ذَلِك ثورات جَدِيدَة قاومتها الْحُكُومَة واخمدتها فَعَادَت السكينَة فِي انحاء الدولة الْعلية وَعم الامن وانتشرت الطُّمَأْنِينَة
الاصلاحات الْمَالِيَّة
قبض حزب الِاتِّحَاد والترقي على ادارة الْحُكُومَة العثمانية والخزانة خاوية على عروشها فَبَدَأَ فِي اصلاحها وَتمكن من وضع ميزانية لمالية الْحُكُومَة العثمانية فَكَانَت عبارَة عَن خَمْسَة وَعشْرين مليونا واردات وَثَلَاثِينَ مليونا مصروفات وَكَانَت قد تراكمت الدُّيُون من جِهَة وَلم تحصل الضرائب مُنْذُ سِنِين من جِهَة اخرى فَلَمَّا وضعت الميزانية الْمَذْكُورَة لم يكن اُحْدُ يعْتَقد امكان تَحْصِيل 25 مليونا من بِلَاد الدولة وَلَكِن كَانَ المتحصل عقب اعلان الدستور لاول مرّة 26 مليونا وَنصفا سنة 1910
وَفِي سنة 1911 بلغ المتحصل ثَلَاثِينَ مليونا
وَلَقَد زَادَت واردات جَمِيع مصَالح الْحُكُومَة وَبِالْجُمْلَةِ فان الْموَاد الاساسية لايرادات الْحُكُومَة نمت وازدادت إِلَى دَرَجَة كَبِيرَة
وَكَانَت ايرادات الكمارك سنة 1910 ثَلَاثَة ملايين وَنصفا فوصلت إِلَى خَمْسَة ملايين سنة 1911 وَكَانَت واردات العشور سنة 1910 سِتَّة ملايين فاصبحت سَبْعَة ملايين وَنصفا
الاصلاحات الحربية
لَو لم يهتم حزب الِاتِّحَاد بتنظيم الجيوش العثمانية إِلَى تِلْكَ الدرجَة الَّتِي اصبح يفوق فِيهَا اعظم جيوش دوَل اوروبا نظاما وتدريبا لفاجأ الاعداء الدولة العثمانية من كل نَاحيَة وَلَو لم يقف الْجَيْش العثماني على حُدُود الرّوم ايلي صادا الاعداء عَن التَّقَدُّم لِقَاء الاعداء وَسَخِرُوا من الدولة الْعلية
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل