المكتبة الشاملة

عيون الأنباء في طبقات الأطباء

ابْن سَعَادَة فِي النظام الَّذِي اسْتَعْملهُ جالينوس فِي تَحْلِيل الْحَد فِي كِتَابه الْمُسَمّى الصِّنَاعَة الصَّغِيرَة
مقَال فِي نقض مقَالَة ابْن بطلَان فِي الفرخ والفروج
مقَالَة فِي الفأر
مقَالَة فِيمَا أوردهُ ابْن بطلَان من التحييرات
مقَالَة فِي أَن مَا جَهله يَقِين وَحِكْمَة وَمَا علمه ابْن بطلَان غلط وسفسطة
مقَالَة فِي أَن ابْن بطلَان لَا يعلم كَلَام نَفسه فضلا عَن كَلَام غَيره
رِسَالَة إِلَى أطباء مصر والقاهرة فِي خبر ابْن بطلَان
قَول لَهُ فِي جملَة الرَّد عَلَيْهِ
كتاب فِي مسَائِل جرت بَينه وَبَين ابْن الْهَيْثَم فِي المجرة وَالْمَكَان
إِخْرَاجه لحواشي كَامِل الصِّنَاعَة الطبية الْمَوْجُود مِنْهُ بعض الأولى
رِسَالَة فِي أزمنة الْأَمْرَاض
مقَالَة فِي التطرق بالطب إِلَى السَّعَادَة
مقَالَة فِي أَسبَاب مدد حميات الأخلاط وقرائنها
جَوَابه عَمَّا شرح لَهُ من حَال عليل بِهِ عِلّة الفالج فِي شقَّه الْأَيْسَر
مقَالَة فِي الأورام
كتاب فِي الْأَدْوِيَة المفردة على حُرُوف المعجم اثْنَتَا عشرَة مقَالَة الْمَوْجُود مِنْهُ إِلَى بعض السَّادِسَة
مقَالَة فِي شرف الطِّبّ
رِسَالَة فِي الْكَوْن وَالْفساد
مقَالَة فِي سَبِيل السَّعَادَة وَهِي السِّيرَة الَّتِي اخْتَارَهَا لنَفسِهِ
رِسَالَة فِي بَقَاء النَّفس بعد الْمَوْت
مقَالَة فِي فَضِيلَة الفلسفة
مقَالَة فِي بِنَاء النَّفس على رَأْي أفلاطن وأرسطوطاليس
أجوبته لمسائل منطقية من كتاب الْقيَاس
مقَالَة فِي حل شكوك يحيى بن عدي الْمُسَمَّاة بالمحرسات
مقَالَة فِي الْحر
مقَالَة فِي بعث نبوة مُحَمَّد صلى الله عَلَيْهِ وَسلم من التَّوْرَاة والفلسفة
مقَالَة فِي أَن فِي الْوُجُود نقط وخطوط طبيعية
مقَالَة فِي حدث الْعَالم
مقَالَة فِي التَّنْبِيه على حيل من ينتحل صناعَة القضايا بالنجوم وتشرف أَهلهَا
مقَالَة فِي خلط الضَّرُورِيّ والوجودي
مقَالَة فِي اكْتِسَاب الْحَلَال من المَال
مقَالَة فِي الْفرق بَين الْفَاضِل من النَّاس والسديد والعطب
مقَالَة فِي كل السياسة
رِسَالَة فِي السَّعَادَة
مقَالَة فِي اعتذاره عَمَّا نَاقض بِهِ الْمُحدثين
مقَالَة فِي تَوْحِيد الفلاسفة وعبادتهم
كتاب فِي الرَّد على الرَّازِيّ فِي الْعلم الإلهي وَإِثْبَات الرُّسُل
كتاب الْمُسْتَعْمل من الْمنطق فِي الْعُلُوم والصنائع ثَلَاث مقالات
رِسَالَة صغرى فِي الهيولي صنفها لأبي سُلَيْمَان بن بابشاد
تذكرتاه الْمُسَمَّاة بالكمال الْكَامِل والسعادة القصوى غير كَامِلَة
تعاليقه لفوائد كتب أفلاطون المساجرة لهوية طبيعة الْإِنْسَان
تعاليق فَوَائِد مدْخل فرفوريوس
تَهْذِيب كتاب الحابس فِي رياسة الثنا الْمَوْجُود مِنْهُ بعض لَا كل
تعاليق فِي أَن خطّ الاسْتوَاء بالطبع أظلم لَيْلًا وَأَن جوهره بِالْعرضِ أظلم لَيْلًا
كتاب فِيمَا يَنْبَغِي أَن يكون فِي حَانُوت الطَّبِيب أَربع مقالات
مقَالَة فِي هَوَاء مصر
مقَالَة فِي مزاج السكر
مقَالَة فِي التَّنْبِيه على مَا فِي كَلَام ابْن بطلَان من الهذيان
رِسَالَة فِي دفع مضار الْحَلْوَى بالمحرور
افرائيم بَين الزفان

هُوَ أَبُو كثير افرائيم بن الْحسن بن إِسْحَق بن إِبْرَاهِيم بن يَعْقُوب
إسرائيلي الْمَذْهَب وَهُوَ من الْأَطِبَّاء الْمَشْهُورين بديار مصر وخدم الْخُلَفَاء الَّذين كَانَ فِي زمانهم وَحصل من جهتهم من الْأَمْوَال وَالنعَم شَيْئا كثيرا جدا
وَكَانَ قد قَرَأَ صناعَة الطِّبّ على أبي الْحسن عَليّ بن رضوَان وَهُوَ من أجل تلامذته وَكَانَت لَهُ همة عالية فِي تَحْصِيل الْكتب وَفِي استنساخها حَتَّى كَانَت عِنْده خَزَائِن كَثِيرَة من الْكتب
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل