المكتبة الشاملة

عيون الأنباء في طبقات الأطباء

كَلَام فِي اسْم الفلسفة وَسبب ظُهُورهَا وَأَسْمَاء المبرزين فِيهَا وعَلى من قَرَأَ مِنْهُم
كَلَام فِي الْجِنّ
كَلَام فِي الْجَوْهَر
كتاب فِي الفحص الْمدنِي
كتاب السياسات المدنية وَيعرف بمبادئ الموجودات
كَلَام فِي الْملَّة وَالْفِقْه مدنِي كَلَام جمعه من أقاويل النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يُشِير فِيهِ إِلَى صناعَة الْمنطق
كتاب فِي الخطابة كَبِير عشرُون مجلدا
رِسَالَة فِي قواد الجيوش
كَلَام فِي المعايش والحروب
كتاب فِي التأثيرات العلوية
مقَالَة فِي الْجِهَة الَّتِي يَصح عَلَيْهَا القَوْل بِأَحْكَام النُّجُوم
كتاب فِي الْفُصُول المنتزعة للاجتماعات
كتاب فِي الْحِيَل والنواميس
كَلَام لَهُ فِي الرُّؤْيَا
كتاب فِي صناعَة الْكِتَابَة
شرح كتاب الْبُرْهَان لأرسطوطاليس على طَرِيق التَّعْلِيق أملاه على إِبْرَاهِيم بن عدي تلميذ لَهُ بحلب
كَلَام لَهُ فِي الْعلم الإلهي
شرح الْمَوَاضِع المستغلقة من كتاب قاطيغورياس لأرسطوطاليس وَيعرف بتعليقات الْحَوَاشِي
كَلَام فِي أَعْضَاء الْحَيَوَان
كتاب مُخْتَصر جَمِيع الْكتب المنطقية
كتاب الْمدْخل إِلَى الْمنطق
كتاب التَّوَسُّط بَين أرسطوطاليس وجالينوس
كتاب غَرَض المقولات
كَلَام لَهُ فِي الشّعْر والقوافي
شرح كتاب الْعبارَة لأرسطوطاليس على جِهَة التَّعْلِيق
تعاليق على كتاب الْقيَاس
كتاب فِي الْقُوَّة المتناهية وَغير المتناهية
تَعْلِيق لَهُ فِي النُّجُوم
كتاب فِي الْأَشْيَاء الَّتِي يحْتَاج أَن تعلم قبل الفلسفة
فُصُول لَهُ مِمَّا جمعه من كَلَام القدماء
كتاب فِي أغراض أرسطوطاليس فِي كل وَاحِد من كتبه
كتاب المقاييس
مُخْتَصر كتاب الْهدى
كتاب فِي اللُّغَات
كتاب فِي الاجتماعات المدنية
كَلَام فِي أَن حَرَكَة الْفلك دائمة
كَلَام فِيمَا يصلح أَن يذم الْمُؤَدب
كَلَام فِي المعاليق والجون وَغير ذَلِك
كَلَام فِي لَوَازِم الفلسفة
مقَالَة فِي وجوب صناعَة الكيمياء وَالرَّدّ على مبطليها
مقَالَة فِي أغراض أرسطوطاليس فِي كل مقَالَة من كِتَابه الموسوم بالحروف وَهُوَ تَحْقِيق غَرَضه فِي كتاب مَا بعد الطبيعة
كتاب فِي الدعاوي المنسوبة إِلَى أرسطوطاليس فِي الفلسفة مُجَرّدَة عَن بياناتها وحججها
تعاليق فِي الْحِكْمَة
كَلَام أملاه على سَائل سَأَلَهُ عَن معنى ذَات وَمعنى جَوْهَر وَمعنى طبيعة
كتاب جَوَامِع السياسة مُخْتَصر
كتاب بايريمنياس لأرسطوطاليس
كتاب الْمدْخل إِلَى الهندسة الوهمية مُخْتَصرا
كتاب عُيُون الْمسَائِل على رَأْي أرسطوطاليس وَهِي مائَة وَسِتُّونَ مَسْأَلَة
جوابات لمسائل سُئِلَ عَنْهَا وَهِي ثَلَاث وَعِشْرُونَ مَسْأَلَة
كتاب أَصْنَاف الْأَشْيَاء البسيطة الَّتِي تَنْقَسِم إِلَيْهَا القضايا فِي جَمِيع الصَّنَائِع القياسية
جَوَامِع كتاب النواميس لفلاطن
كَلَام من أملائه وَقد سُئِلَ عَمَّا قَالَ أرسطوطاليس فِي الْحَار
تعليقات أنالوطيقا الأولى لأرسطوطاليس كتاب شَرَائِط الْيَقِين
رِسَالَة فِي مَاهِيَّة النَّفس
كتاب السماع الطبيعي
عِيسَى الرقي

كَانَ طَبِيبا مَشْهُورا فِي أَيَّامه عَارِفًا بالصناعة الطبية حق مَعْرفَتهَا
وَله أَعمال فاضلة ومعالجات بديعة وَكَانَ فِي خدمَة سيف الدولة بن حمدَان وَمن جملَة أطبائه
وَقَالَ عبيد الله بن جبرئيل حَدثنِي
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل