المكتبة الشاملة

مدخل في علوم القراءات

قولهم: "أجد قط بكت".
والطاء أقوى حروف الشدة لما فيها من الجهر والاستعلاء والإطباق.
- والتوسط وهو في اللغة الاعتدال، واصطلاحًا: اعتدال الصوت عند النطق بالحرف لعدم كمال انحباسه كما في الشدة، وعدم كمال جريانه كما في الرخاوة، وحروفه خمسة جمعت في قولنا: لنعمر.
4- الرخاوة ومعناها لغة: اللين، واصطلاحًا: جريان الصوت مع الحرف لضعف الاعتماد على المخرج، وحروفه ستة عشر، وهو بقية حروف الهجاء بعد استعباد حروف الشدة والتوسط.
5- الاستعلاء، وهو في اللغة: الارتفاع، واصطلاحًا: ارتفاع اللسان إلى الحنك الأعلى عند النطق بالحرف، وحروفه سبعة يجمعها قولهم: خص ضغط قظ.
6- الاستفال معناه: الانخفاض، واصطلاحًا: انخفاض اللسان عن الحنك الأعلى إلى قاع الفم عند النطق بالحرف، وحروفه: اثنان وعشرون، وهي حروف الهجاء ما عدا حروف الاستعلاء السبعة.
7- الإطباق وهو في اللغة: الإلصاق، واصطلاحًا: تلاصق ما يحاذي اللسان من الحنك الأعلى باللسان عند النطق بالحرف، أو بعبارة أخرى: تلاقي اللسان بما يحاذيه من الحنك الأعلى عند النطق بالحرف، وحروفه أربعة: الصاد والضاد، والطاء والظاء وأقواها الطاء، وأضعفها الظاء "المعجمة".
8- والانفتاح بمعنى الافتراق، ويعني به في الاصطلاح: تجافي اللسان عن الحنك الأعلى عند النطق بالحرف حتى يخرج الهواء من
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل