المكتبة الشاملة

الإصابة في تمييز الصحابة

دودان «1» بن أسد بن خزيمة الأسديّ، حليف بني عبد شمس.
ذكره موسى بن عقبة وابن إسحاق وغير واحد فيمن شهد بدرا، واستشهد بخيبر، وهو ابن ثلاثين سنة، قتله الحارث اليهوديّ بحصن النّطاة.
وله ذكر في ترجمة معاذ بن ماعص، وكان قصيرا، وكنيته أبو يزيد. وأورد أبو عمر في ترجمته الحديث الّذي ذكرته في الّذي بعده. والّذي يظهر أن الّذي صنعه ابن السكن أصوب.

2596- ربيعة بن أمية:
بن أبي الصّلت الثقفيّ.
ذكره المرزبانيّ، وأنشد له شعرا يردّ به على أبيه انتسابه في أبيات يقول فيها:
وإنّا معشر من جذم قيس ... فنسبتنا ونسبتهم سواء
[الوافر] وقد تقدم غير مرة أنه لم يبق أحد من ثقيف وقريش بمكّة والطّائف في حجة الوداع إلا شهدها مسلما، وكانت وفاة أمية بن أبي الصّلت قبل ذلك بيقين سنة تسع من الهجرة.
وسيأتي شيء من ذلك في ترجمة أخيه القاسم بن أمية بن أبي الصّلت.

2597- ربيعة بن أبي براء:
هو ابن عامر بن مالك. يأتي]
«2»

2598- ربيعة بن الحارث «3»
: بن عبد المطلب بن هاشم، أبو أروى الهاشمي.
وكان أسنّ من عمه العباس. قاله الزّبير قال: ولم يشهد بدرا مع قومه. لأنه كان غائبا بالشام. وأمّه عزّة بنت قيس الفهرية.
وثبت ذكره في صحيح مسلم من طريق عبد اللَّه بن عبد اللَّه بن الحارث بن نوفل بن عبد المطّلب بن ربيعة، قال: اجتمع ربيعة بن الحارث بن عبد المطّلب والعبّاس بن عبد المطلب فقالا لو بعثنا هذين الغلامين إلى النبيّ صلّى اللَّه عليه وآله وسلّم فأمّرهما على الصّدقات..»
الحديث بطوله.
(1) في أجودان.
(2) ليس في أ.
(3) طبقات ابن سعد 4/ 1/ 32، طبقات خليفة 5، 6، تاريخ خليفة 153، 348، التاريخ الكبير 3/ 283، مشاهير علماء الأمصار ت 1630، تهذيب الكمال 409، تهذيب التهذيب 3/ 253، خلاصة تذهيب الكمال 117، أسد الغابة ت (1635) ، الاستيعاب ت (757) .
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل