المكتبة الشاملة

جمهرة أنساب العرب لابن حزم

اسمه عبد العزّى، ويكنى أبا عتبة؛ والزبير؛ أمّ عبد الله والزبير وأبى طالب:
فاطمة بنت عمرو بن عائذ بن عمران بن مخزوم بن يقظة بن مرّة؛ والمقوّم؛ والحارث؛ وحمزة؛ والعبّاس؛ وبنين غيرهم، فلم يعقب أحد منهم عقباً باقياً إلا أربعة: العباس، وأبو طالب، والحارث، وأبو لهب، وأربع بنات، منهن البيضاء أم أم عثمان «1» - رضي الله عنه- وهى توأمة عبد الله بن عبد المطلب.
أم عبد الله وأبى طالب والزبير: فاطمة بنت عمرو بن عائذ بن عمران «2» . وأمّ العبّاس وضرار: نتيلة بنت جناب بن كليب بن مالك بن عمرو بن عامر بن النمر بن قاسط بن ربيعة بن نزار؛ وأمّ عمرو بن عامر هذا هي القرية التي ينسب إليها بنو القرّية. وأمّ حمزة وصفيّة أم الزبير: هالة بنت وهيب «3» بن عبد مناف ابن زهرة. وأمّ الحارث: صفية من بني عامر بن صعصعة. وأمّ أبي لهب:
لبنى الخزاعية.

وهذا نسب عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف
ولد عبد الله بن عبد المطّلب: رسول الله وسيد ولد آدم، الذي فرض الله طاعته على جميع الإنس والجنّ، واتخذه خليلا وكليما، وختم به الأنبياء والرّسل، وبملّته الملل، وأظهر على يديه المعجزات: من شقّ القمر، وإنباع الماء، وإطعام النفر الكثير من الطعام اليسير، وغير ذلك: ولم يصح شرف إلا لمن أطاعه واتّبعه، محمداً صلى الله عليه وسلم. لم يكن لعبد الله ولد غيره عليه السلام، ولم يعقب عليه السلام ذكراً إلا إبراهيم بن رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ مات صغيراً، لم يستكمل عامين، في حياة النبي عليه السلام. وأمّ إبراهيم هذا: مارية القبطية،
(1) وأم عثمان هي أروى بنت كريز، نسب قريش 1901 والاصابة 5440.
(2) صوابه من السيرة 70 ونسب قريش 17.
(3) وفي السيرة 69 ونسب قريش 17: «اهيب» .
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل