المكتبة الشاملة

جمهرة أنساب العرب لابن حزم

وهؤلاء بنو رياح بن يربوع
من بني رياح بن يربوع: سحيم بن وثيل بن عمرو بن جوير بن وهيب «1» ابن حميري بن رياح بن يربوع الشاعر؛ وهو القائل:
أنا ابن جلا وطلّاع الثنايا ... متى أضع العمامة تعرفونى
وسحيم هذا نافر غالباً، والد الفرزدق، فى الإسلام. ومنهم: حبيب بن أعيفر بن أبي عمرو بن إهاب بن حميري بن رياح، كان من أجمل الناس، لا يدخل مكة إلا متلثّما؛ ومطر بن ناجية بن ذروة بن حصان بن قيس بن أوس ابن حميري بن رياح، الذي غلب على الكوفة أيام [ابن الأشعث] ؛ والشاعر الأخوص «2» بن عمرو بن عتاب الردف بن هرمي بن رياح بن يربوع؛ وإنّما سمي عتاب الردف لأنه كان يردفه الملوك؛ والجنبة بن طارق بن عمرو بن حوط ابن سلمى بن هرمي بن رياح بن يربوع، مؤذن سجاح؛ والحرّ بن يزيد «3» بن ناجية بن قعنب بن عتاب الردف بن هرمي بن رياح بن يربوع، الذي بعثه عبيد الله بن زياد ليشغل الحسين بن علي- رضي الله عنهما- فمال إلى الحسين، فقتل معه- رحمة الله عليه-؛ والأبرد بن قرة بن نعيم بن قعنب بن عتاب ابن الحارث بن عمرو بن همام بن رياح بن يربوع، كان سيداً، وعتّاب بن ورقاء بن الحارث بن عمرو بن همام بن رياح بن يربوع، أمير إصبهان، قتله شبيب الخارجي يوم سوق حكمة: وابنه خالد بن عتاب، ولي الولايات؛ وشبث ابن ربعي بن حصين بن عثيم بن ربيعة [بن زيد] بن رياح بن يربوع، كان مع سجاح، ثمّ أسلم وحسن إسلامه، ثم سار مع الخوارج؛ ثم رجع عنهم تائباً بعد أن أرادت الخوارج تقديمه، وعمّر إلى بعد أيام المختار- ومن ولده:
(1) انظر أول الاصمعيات وما فيها من المراجع.
(2) انظر المؤتلف 49.
(3) هو الحر بن يزيد التميمي اليربوعي قائد، من اشراف تميم قتل مع الحسين- رحمه الله- سنة (61 هـ- 680 م) .
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل