المكتبة الشاملة

جمهرة أنساب العرب لابن حزم

وهؤلاء بنو أخيه زعوراء بن جشم
منهم: مالك، والحارث، وعمير، وإياس، وأوس، بنو أوس بن عتيك بن عمرو بن عبد الأعلم بن عامر بن زعوراء بن جشم؛ قتل مالك وعمير يوم اليمامة؛ وقتل أوس والحارث يوم أحد؛ وقتل إياس يوم الخندق، شهداء- رضى الله عنهم- وابن عمهم أبو الهيثم مالك بن التيهان بن عتيك بن عمرو، بدري عقبي، نقيب؛ وأخوه عتيك بن التيهان، بدري، من شهداء أحد؛ وأخوه عبيد بن التيهان؛ قيل إنهما حليفان للأنصار من قضاعة؛ وهذا خطأ بلا شك، لأنه لم يكن أحد من النقباء حليفا، وإنّما كان النقباء من الصميم الصريح.
مضى بنو جشم بن الحارث بن الخزرج بن عمرو بن مالك بن الأوس بن حارثة.

وهؤلاء بنو أخيه حارثة بن الحارث
ولد حارثة بن الحارث: جشم؛ ومجدعة. فمن بني جشم بن حارثة هذا:
رافع بن خديج بن رافع بن عدي بن زيد بن عمرو بن زيد بن جشم بن حارثة ابن الحارث؛ وبنوه: رفاعة، وسهل، وعبد الله، وعبد الرحمن، [ومعروف] ، بنو رافع؛ [ومن ولده: عباية بن رفاعة بن رافع؛ وعبيد الله بن عبد الرحمن بن رافع] » وسعيد بن معروف بن رافع بن خديج؛ وهرير «1» بن عبد الرحمن بن رافع بن خديج، محدث؛ وعيسى بن سهل بن رافع «2» ، محدث؛ وأخواه عثمان، وعمران، ابنا سهل؛ وعمه مظهر بن رافع «3» ، شهد أحدا، وقتلته يهود أيام عمر- رضي الله عنه وعن عمرو ومظهّر-؛ وأخوه أيضاً ظهير بن رافع؛ وأسيد ابن ظهير بن رافع بن عدى؛ وعبد الله بن أبي معقل بن نهيك بن إساف بن
(1) ضبطه في الخلاصة 355 بمهملتين مصغرا. وكذا ورد في تهذيب التهذيب 11: 29.
(2) وكذا في تهذيب التهذيب 8: 212. ابن ماكولا. الاصابة 8030.
(3) مظهر بتشديد الهاء المكسورة، كما ضبطه
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل