علي الطنطاوي

اسم المصنف علي بن مصطفى الطنطاوي
تاريخ الوفاة 1420
ترجمة المصنف علي الطنطاوي (1327 - 1420 هـ = 1909 - 1999 م)

• ولد في دمشق لأسرة عُرف أبناؤها بالعلم، فقد كان أبوه، الشيخ مصطفى الطنطاوي، من العلماء المعدودين في الشام وانتهت إليه أمانة الفتوى في دمشق. وخاله، أخو أمه، هو محب الدين الخطيب الذي استوطن مصر وأنشأ فيها صحيفتَي «الفتح» و «الزهراء».
• نال الليسانس في الحقوق من جامعة سنة 1933.
• كتب في أشهر الصحف في عصره فكتب في «المقتبس» و «فتى العرب» و «ألِف باء» و «الناقد» و «الشعب» و «المسلمون» و «الرسالة» للزيات و «النصر» و «الأيام» و «الحج» و «المدينة» و «الشرق الأوسط»، وله مقالات متناثرة في عشرات من الصحف والمجلات.
• عمل معلما في مدارس سوريا والعراق من عام 1931 إلى 1940.
• ثم ترك التعليم، ودخل في سلك القضاء، ليمضي فيه ربع قرن كاملاً، وتدرج لأعلى المناصب في المحاكم السورية.
• في عام 1963 سافر إلى الرياض مدرّساً في «الكليات والمعاهد» (وكان هذا هو الاسم الذي يُطلَق على كلّيتَي الشريعة واللغة العربية، وقد صارت من بعد جامعة الإمام محمد بن سعود)
• ثم انتقل للتدريس في مكة وعاش في أجياد مجاوراً للحرم إحدى وعشرين سنة (من عام 1964 إلى عام 1985)، ثم انتقل إلى العزيزية (في طرف مكة من جهة منى) فسكنها سبع سنوات، ثم إلى جدة فأقام فيها حتى وفاته وسجل في السعودية الكثير من الأحاديث الإذاعية والتلفزيونية.
• حينما بلغ الثمانين أغلق عليه باب بيته واعتزل الناس إلا قليلاً من المقربين يأتونه في معظم الليالي زائرين، حتى توفي رحمه الله في قسم العناية المركزة في مستشفى الملك فهد بجدة، ودُفن في مكة المكرمة

مؤلفاته
ترك علي الطنطاوي عدداً كبيراً من الكتب، أكثرها يضم مقالات مما سبق نشره في الصحف والمجلات، وهذه هي أهم مؤلفاته (مرتبة هجائياً، مع سنوات صدور الطبعة الأولى منها):

* أبو بكر الصديق (1935)
* أخبار عمر (1959)
* أعلام التاريخ (1 - 7) (1960)
* بغداد: مشاهدات وذكريات (1960)
* تعريف عام بدين الإسلام (1970)
* الجامع الأموي في دمشق (1960)
* حكايات من التاريخ (1 - 7) (1960)
* دمشق: صور من جمالها وعِبَر من نضالها (1959)
* ذكريات علي الطنطاوي (8 أجزاء) (1985 - 1989)
* رجال من التاريخ (1958)
* صور وخواطر (1958)
* صيد الخاطر لابن الجوزي (تحقيق وتعليق) (1960)
* فتاوى علي الطنطاوي (1985)
* فصول إسلامية (1960)
* فِكَر ومباحث (1960)
* في أندونيسيا (1960)
* في سبيل الإصلاح (1959)
* قصص من التاريخ (1957)
* قصص من الحياة (1959)
* مع الناس (1960)
* مقالات في كلمات (1959)
* من حديث النفس (1960)
* من نفحات الحرم (1960)
* هُتاف المجد (1960)

وقد نشر حفيده، مجاهد مأمون ديرانية، بعد وفاته عدداً من الكتب التي جمع مادتها من مقالات وأحاديث لم يسبق نشرها، وهي هذه الكتب:
* فتاوى علي الطنطاوي (الجزء الثاني) (2001)
* فصول اجتماعية (2002)
* نور وهداية (2006)
* فصول في الثقافة والأدب (2007)
* فصول في الدعوة والإصلاح (2008)
* البواكير (2009)

(مختصرا من ويكيبيديا)
كتب المصنف بالموقع
  1. الجامع الأموي في دمشق
  2. مع الناس
  3. تعريف عام بدين الإسلام
اذهب للقسم: