للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

كتب المؤلف

الحاكم الجشمي ومنهجه في التفسير

الكتاب: الحاكم الجشمي ومنهجه في التفسير المؤلف: عدنان محمد زرزور أصل الكتاب: رسالة ماجستير - كلية دار العلوم بجامعة القاهرة بإشراف الشيخ محمد أبو زهرة رحمه الله الناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت عدد الصفحات: ٥١٠ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

مدخل إلى تفسير القرآن وعلومه

الكتاب: مدخل إلى تفسير القرآن وعلومه المؤلف: عدنان محمد زرزور الناشر: دار القلم / دار الشاميه - دمشق / بيروت الطبعة: الثانية، ١٤١٩ هـ - ١٩٩٨ م عدد الصفحات: ٢٩٥ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

تعريف بالمؤلف

أستاذ سوري، يعمل بجامعة البحرين يُدَرِّسُ علومَ القرآنِ الكريمِ والتفسير وما يتعلق بذلك، له خبرة بكتب المُعتزلةِ بعد كتابته لرسالته الدكتوراه عن (الحاكم الجشمي ومنهجه في التفسير) وهو من تفاسير المعتزلة التي لم تطبع بعدُ، كما حققَّ الدكتور عدنان كتابين من كتب المعتزلةِ المُهمِّةِ وهُما كتاب (تَنْزِيه القرآن عن المطاعن)، وكتاب (متشابه القرآن) كلاهما للقاضي عبد الجبار المعتزلي صاحب كتاب المغني وهو من كتب المعتزلة الكبار المشهورة. • من مواليد مدينة دمشق عام ١٣٥٨هـ - ١٩٣٩م. • تلقى تعليمه في مراحل التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي في مدارس الجمعية الغراء بدمشق التي كانت تعنى بالعلوم العربية والشرعية (كان معهدها الإعدادي والثانوي يدعى: معهد العلوم الشرعية)، وبعد حصوله على الثانوية الشرعية من هذا المعهد، حصل على الثانوية العامة: القسم الأدبي (فرع الاجتماعيات). • درس الشريعة والحقوق، وتخرج في الشريعة من جامعة دمشق في حزيران "يونيو" ١٩٦٠م، وكان أول خريج يحصل في كلية الشريعة على درجة الليسانس بتقدير جيد جداً مع مرتبة الشرف الثانية، ولم يتابع الدراسة في كلية الحقوق بعد أن اجتاز بعض مقررات السنة الرابعة. • عمل مدرساً في المدارس الإعدادية والثانوية في بعض المحافظات السورية عامي ٦٠/ ١٩٦١م و ٦١/ ١٩٦٢م وكان في العام الثاني مديراً لثانوية فيق الرسمية في الجولان - محافظة درعا). • عين معيداً في كلية الشريعة بجامعة دمشق لعام ٦٢/ ١٩٦٣م، تفرغ خلالها للعمل في موسوعة الفقه الإسلامي، ثم أوفد للدراسة العليا في كلية دار العلوم بجامعة القاهرة في مطلع عام ١٩٦٤م حيث حصل على درجتي الماجستير والدكتوراه في الشريعة الإسلامية، وكان موضوع رسالة الماجستير: (متشابه القرآن للقاضي عبدالجبار: تحقيق وتقديم ودراسة مقارنة) وموضوع رسالة الدكتوراه (الحاكم الجشمي ومنهجه في تفسير القرآن)، وقد ناقش رسالة الدكتوراه بتاريخ ١٠/ ٥/١٩٦٩م وكان على رأس المناقشين العلامة الشيخ محمد أبوزهرة - - وأجيزت بمرتبة الشرف الأولى بإجماع الآراء. • عين مدرساً بكلية الشريعة بجامعة دمشق بدءاً من العام الجامعي ٦٩/ ١٩٧٠م بعد أن قررت اللجنة العلمية التي أعادت قراءة إنتاجه العلمي (كما تقضي بذلك الأعراف العلمية بالجامعة) أهليته للتعيين في قسمين من أقسام الكلية: قسم العقائد والأديان، وقسم التفسير والحديث، فاختار صاحب الإنتاج العلمي التعيين في قسم العقائد والأديان، حيث نهض بتدريس مقررات العقيدة والأديان، ونظام الإسلام وحاضر العالم الإسلامي، وعلم الاجتماع والأخلاق، ثم أسندت إليه الكلية بالتنسيق مع كلية الآداب تدريس التفسير والحديث بقسم اللغة العربية بكلية الآداب، بدءاً من عام ١٩٧٣م حتى عام ١٩٨٠ حيث استقال من جامعة دمشق، والتحق بجامعة الإمارات العربية المتحدة. • عمل خلال هذه الفترة محاضراً غير متفرغ في الجامعة الأردنية في الأعوام من ١٩٧٣ - ١٩٧٥م وكان انتدابه لتدريس مقرري " حاضر العالم الإسلامي" و " مقارنة الأديان" على وجه الخصوص. • رقي إلى درجة أستاذ مساعد في شهر آيار (مايو) ١٩٧٥م، وإلى مرتبة أستاذ في شهر آب (أغسطس) ١٩٨٠م. • شغل في الفترة الأخيرة من ٧٧ إلى عام ١٩٨٠م منصب رئيس قسم العقائد والأديان ووكيل كلية الشريعة لشؤون الطلاب والإدارة، ثم للشؤون العلمية. • عمل أستاذاً في جامعة الإمارات من عام ٨٠/ ١٩٨١م حتى عام ٨٥/ ١٩٨٦م وكان خلالها رئيساً لقسم الدراسات الإسلامية في كلية الآداب (من ٨١/ ٨٢ - ٨٥/ ١٩٨٦م) ورئيساً للجنة الثقافية - على مستوى الجامعة - لمدة ثلاث سنوات، ومقرراً للجنة الترقيات - على المستوي الجامعي أيضاً - في عام ١٩٨٦م، كما شغل في الفصل الصيفي وشطر من الفصل الدراسي الأول من عام ١٩٨٦م منصب عميد كلية الآداب وعميد الدراسات العليا والبحث العلمي بالإنابة. • التحق بجامعة قطر منذ مطلع العام الجامعي ٨٦/ ١٩٨٧م أستاذاً بقسم الدعوة والثقافة الإسلامية حتى عام ٩٣/ ١٩٩٤م ثم أستاذاً ورئيساً لقسم التفسير والحديث (قسم أصول الدين فيما بعد) عام ٩٤/ ١٩٩٥م حتى ١٩٩٩ - ٢٠٠٠م. • التحق بجامعة البحرين أستاذاً بقسم اللغة العربية والدراسات الإسلامية بكلية الآداب منذ مطلع العام الدراسي الجامعي ٢٠٠١ - ٢٠٠٢م. كتبه وبحوثه المنشوره: أولاً: الكتب أطروحات الدراسة العليا: • متشابه القرآن: دراسة موضوعية: ١٩٥ صفحة - دار الفتح بدمشق ١٩٧٠. • متشابه القرآن للقاضي عبدالجبار: مجلدان: تحقيق: ٨٠٠ صفحة - دار التراث القاهرة ١٩٦٩. • الحاكم الجشمي ومنهجه في تفسير القرآن: ٥٠٠ صفحة مؤسسة الرسالة - بيروت ١٩٧٠م. الكتب الأخرى: • الجمان في تشبيهات القرآن لابن ناقيا البغدادي: تحقيق بالاشتراك (كتاب في بلاغة القرآن) وزارة الأوقاف: الكويت ١٩٦٨م. • مقدمة في أصول التفسير لابن تيمية - ١٣٠ صفحة (تحقيق) دار القرآن الكريم بيروت ١٩٧١. • البيان النبوي (مدخل ونصوص) ١٤٢ صفحة دار الفتح بدمشق ١٣٩٣هـ. • مقالة في المعرفة: مقدمة لدراسة العقيدة الإسلامية: ١٠٠ صفحة (قطع صغير) دار الفتح بدمشق ١٩٧٥م. • المختصر في تفسير القرآن الكريم (طبع على هامش المصحف) مؤسسة الرسالة بيروت ١٩٧٩م. • إنسانية الثقافة الإسلامية: ٩٥ صفحة (قطع صغير) المكتب الإسلامي بيروت ١٩٨٠م. • علوم القرآن: مدخل إلى تفسير القرآن وبيان إعجازه: ٤٦٠ صفحة: المكتب الإسلامي: الطبعة الأولى ١٩٨١م وطبع عدة طبعات وجرى تدريسه في أكثر من معهد وجامعة. • الثقافة الإسلامية في الجامعات: ٧٦ صفحة (ق. ص) المكتب الإسلامي بيروت ١٩٩٠م. • نحو عقيدة إسلامية فاعلة: منهج بحث وطريقة تعليم: ٨٠ صفحة (ق. ص) المكتب الإسلامي بيروت ١٩٩٤م. • في الفكر والثقافة الإسلامية: المدخل والأساس العقائدي: ٢٣٠ صفحة - الطبعة الرابعة (المشروعة) المكتب الإسلامي ١٩٩٤ بيروت. • فصول في علوم القرآن: ٢٥٠ صفحة المكتب الإسلامي ١٩٩٨م. • مدخل إلى القرآن والحديث: ٣٥٠ صفحة المكتب الإسلامي ١٩٩٩م. • علوم القرآن وإعجازه: دار الأعلام - عمان ٢٠٠٤م (جمع فيه الكتابان السابقان مع تعديل وتنقيح واسعين وزيادات كبيرة، ويقع في نحو ٧٠٠ صفحة. • جذور الفكر القومي والعلماني: ٢١٠ صفحات: المكتب الإسلامي ١٩٩٩ (الطبعة الثالثة). • مصطفي السباعى: الداعية المجاهد والفقيه المجدد - ٥٨٢ صفحة - دار القلم بدمشق ٢٠٠٣م (الطبعة الثانية). • تداول الأيام لا نهاية - ١٠٤ صفحات (ق. ص) ١٩٩٨: دار البشير عمان. • الفجوة بين جانبي الأطلسي والحروب الحضارية: ١٠٨ صفحات (ق. ص) ١٩٩٨م: دار البشير عمان. • التطرف والإرهاب وحقوق الإنسان: دار البشير عمان. (تحت الطبع). • شخصيات وأفكار: ٢٠٠٧ دار الأعلام - عمان. (تحت الطبع). • الثقافة الإسلامية وطبيعة التفكير والتجديد: ١٣٠ صفحة دار الأعلام - عمان. • السنة النبوية وعلومها بين أهل السنة والشيعة الإمامية: مدخل ومقارنات: ٦٤٠ صفحة دار الأعلام - عمان ٢٠٠٨ ثانياً: البحوث العلمية: بحوث الدوريات والحوليات • مدخل إلى تفسير الظلال: مجلة حضارة الإسلام: العدد الأول من عام ١٩٧٩م دمشق. • عالمان اثنان لا ثلاثة: حولية كلية الشريعة بجامعة قطر: العدد السابع عام ١٩٩٠م. • التاريخ بين ثقافتين: حولية كلية الشريعة بجامعة قطر: العدد الثامن ١٩٩١م. • التوجيه الإسلامي للعلوم: مفهومه وأهدافه: حولية كلية الشريعة بجامعة قطر: العدد التاسع ١٩٩١م. • سمات البلاغة النبوية بين الجاحظ والرافعي والعقاد: مجلة مركز بحوث السنة والسيرة بجامعة قطر العدد الخامس ١٩٩١م. • التأويل عند ابن تيمية في سياقه التاريخي: مجلة مركز بحوث السنة والسيرة العدد السابع ١٩٩٣م. • منهجية التعامل مع علوم الشريعة في ضوء التحديات المعاصرة - حولية كلية الشريعة بجامعة قطر: العدد الثاني عشر ١٩٩٤م. • خصائص الخطاب الحصري (للأقوام والشعوب التي سبقت) ومقارنته بخصائص الخطاب العالمي في القرآن الكريم: حولية كلية الشريعة بجامعة قطر: العدد الثالث عشر ١٩٩٦م. • تكريم الإنسان في النظام التربوي في القرآن: مجلة (الأحمدية) العدد الثاني آب (أغسطس) ١٩٩٨م دبي. • بين مفهوم المعجزة وإعجاز القرآن: نظرات نقدية: حولية كلية الشريعة بجامعة قطر: العدد السابع عشر ١٩٩٩م. • مفهوم (البدعة) في الثقافة الإسلامية: مجلة (آفاق): جامعة الزرقاء الأهلية العدد الثاني ٢٠٠٠م. • نظرات في البعد الزماني لنزول القرآن: مجلة مركز بحوث السنة والسيرة العدد العاشر ٢٠٠١م. • سلامة القرآن من التحريف وتنزيهه عن الباطل. منشور في العدد (١٩) من حولية كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر. ١٤٢٢هـ = ٢٠٠١م. • الإعجاز العلمي للقرآن وصرفة العصر. مقبول للنشر في حولية مركز بحوث السنة والسيرة. ب- بحوث ومقدمات لبعض الكتب: • مقدمة لكتاب: (من روائع حضارتنا) للدكتور مصطفى السباعي: الصفحات (٢١ - ٤٤). وتقع في ست فقرات. ط. المكتب الإسلامي - الطبعة الخامسة ١٩٨٧م • مقدمة لكتاب: (عظماؤنا في التاريخ) للدكتور مصطفى السباعي. وتقع في نحو أربعين صفحة (ق. ص) وتقع في سبع عشرة فقرة. ط. المكتب الإسلامي - الطبعة الرابعة ١٩٨٥م. • مقدمة لكتاب: (رجال الفكر والدعوة في الإٍسلام) للأستاذ أبي الحسن علي الحسني الندوي. وتقع في (٧٠) صفحة. وقد تناولت جوانب من شخصية المؤلف، كما تناولت بالنقد والتحليل جوانب من هذا الكتاب بأجزائه الأربعة التي بلغت ألفا وخمسمائة صفحة. وجاءت هذه المقدمة في ست وعشرين فقرة. دار القلم بدمشق ٢٠٠٢م. • بحث عن الأستاذ الدكتور الشيخ يوسف القرضاوي بعنوان: (المجدد الموفق .. فقيه العصر) نُشر في كتاب تكريمي للشيخ بمناسبة بلوغه السبعين طُبع عام ٢٠٠٣م. الصفحات (٤٩٣ - ٥٠٩). • مقدمة (لموسوعة ثقافية) بعنوان: التحديات وحركات التجديد والإصلاح حتى القرن الخامس عشر الهجري. وتناولت هذه المقدمة مناهج التجديد في ضوء العقل والنص والتاريخ. آذار (مارس) ٢٠٠٥. طبع دمشق. ج - بحوث الندوات والمؤتمرات: • الجسور ونقاط الاتصال بين الحضارتين الإسلامية والأوربية: منهج ومثال. قًدم هذا البحث إلى ندوة التراث العربي - الأوربي المشترك: دبي ١٩٨٠. • الصورة الأدبية للقرآن بين الفرق الإسلامية: الندوة العالمية للأدب الإسلامي: لكنو - الهند ١٩٨١م. • شبهات حول جمع القرآن وتدوينه: المؤتمر الدولي للقرآن الكريم: المعهد الهندي للدراسات الإسلامية: نيودلهي: ديسمبر ١٩٨٢م. • إمام الحرمين: ملامح عصره، وبيئته الثقافية: ندوة الذكرى الألفية لإمام الحرمين: جامعة قطر: نيسان (أبريل) ١٩٩٩م. • رِفد عقدي وثقافي لحضارة العصر: طبع ضمن بحوث خمسة وثلاثين باحثا ومفكرا من مختلف دول العالم، استكتبهم مركز البحوث بوزارة الأوقاف في دولة قطر حول " الدور الحضاري للأمة المسلمة في عالم الغد " في كتاب أعدّه المركز - باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية - وذلك بمناسبة انعقاد مؤتمر القمة التاسع لمنظمة المؤتمر الإسلامي في الدوحة في ١٢/ ١١/٢٠٠٠م. • الوسطية الإسلامية مدخل إلى الحوار الحضاري: قدم هذا البحث إلى المؤتمر الأول لمنتدى الوسطية للفكر والثقافة الذي عقد في العاصمة الأردنية / عمان في (٢٦ - ٢٨ حزيران "يونيه" ٢٠٠٤) تحت عنوان: (وسطية الإسلام بين الفكر والممارسة) • الإسلام وحوارالحضارات: منتدى كلية الآداب - جامعة البحرين ١٠/ ٤/٢٠٠٥ م • الأستاذ الشيخ محمد عبده معاصرا: منتدى كلية الآداب - جامعة البحرين نوفمبر ٢٠٠٥ م. • ابن خلدون وفقه السنن: مؤتمر الفكر الخلدوني وخطاب الإصلاح: جامعة البحرين مايو ٢٠٠٦ م. • المناخ العقلي والعلمي وأثره في الحضارة الإسلامية: المؤتمر الثالث لمنتدى الوسطية للفكر والثقافة - عمان أيلول (سبتمبر) ٢٠٠٧ م. • الأخطار التي تهدد الأمن الاجتماعي: مؤتمر الأمن الاجتماعي تنظيم المجلس الأعلى للشئون الإسلامية - مملكة البحرين اكتوبر ٢٠٠٧ م. ثالثا: الإشراف والتحكيم والجوائز العلمية: • أشرف على رسالتين علميتين في جامعة الإمام محمد بن سعود الإٍسلامية (من خارج المملكة): الأولى رسالة ماجستير بعنوان: (مرويات الربيع بن أنس في تفسير القرآن الكريم) - كلية أصول الدين، وقد أُجيزت عام ١٤٠٨هـ (١٩٨٧م) بتقدير امتياز. والثانية رسالة دكتوراه بعنوان: (العلاقات الخارجية للدولة الإسلامية) - كلية الشريعة - وقد أجيزت عام ١٤٠٩هـ (١٩٨٨م) بمرتبة الشرف الأولى. وكان محكما في قراءة أكثر من ثلاثمائة بحث وكتاب للنشر الجامعي وللترقيات العلمية في أكثر من جامعة عربية: (الجامعة الأردنية - جامعة قطر - جامعة الملك سعود - جامعة مؤتة - جامعة اليرموك - الجامعة الإسلامية بغزة - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي - المعهد العالمي للفكر الإسلامي - جامعة الكويت (وشارك فيها في تقييم مشاريع الأبحاث العلمية، وبرنامج الماجستير في التفسير وعلوم القرآن). وكان نحو مائة من هذه البحوث والكتب في حقل التفسير وعلوم القرآن، وسائرها في علوم الحديث، والعقيدة، والفرق، والأديان، والدعوة، والثقافة الإسلامية. كما كان محكما في قراءة الكتب والبحوث التي تناولت (التفسير الموضوعي للقرآن الكريم) في جائزة الملك فيصل العالمية لعام ١٤١٥هـ • شارك في تأسيس جائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم عام ١٩٨٣ بعجمان (دولة الإمارات العربية المتحدة)، ورفدها لبضع سنوات ببعض موضوعات الجائزة في حقل الدراسات الإسلامية، وبعض الحقول الثقافية الأخرى، وشارك في تقويم أعمال المتسابقين. • حصل - بالاشتراك - على جائزة السلطان حسن بلقية لعام ١٩٩٦م التي ينظمها ويشرف عليها معهد أكسفورد للدراسات الإٍسلامية. وقد جاء في خطاب مدير المركز - لصاحب السيرة - أن " لجنة المحكمين قررت منحكم هذه الجائزة تقديرا لإنجازاتكم البارزة، وتميّز أنتاجكم في الدراسات المتعلقة بالقرآن الكريم وعلومه".