للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

كتب المؤلف

جزء الحسن بن موسى الأشيب

الكتاب: جزء فيه أحاديث الحسن بن موسى الأشيب المؤلف: أبو علي الحسن بن موسى الأَشيَب البغدادي، القاضي (ت ٢٠٩هـ) المحقق: أبو ياسر خالد بن قاسم الردادي الناشر: دار علوم الحديث - الفجيرة، الإمارات الطبعة: الأولى، ١٤١٠ - ١٩٩٠ عدد الصفحات: ٨٢ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

تعريف بالمؤلف

الحسن بن موسى الأشيب (٠٠٠ - ٢٠٩ هـ = ٠٠٠ - ٨٢٤ م) الحسن بن موسى البغدادي، أبو علي الأشيب القاضي: قاض، من حفاظ الحديث. ولي قضاء الموصل، وقضاء طبرستان، وقضاء حمص.وكان كبير الشأن، حمدت سيرته في القضاء. مات بالري تاريخ الميلاد: سنة نيف وثلاثين ومائة هـ. تاريخ الوفاة: ٢٠٩ هـ. شيوخه: ابن أبي ذئب. ورقاء بن عمر. حريز بن عثمان. شعبة بن الحجاج. شيبان بن عبد الرحمن المؤدب. حماد بن سلمة. زهير بن معاوية. حماد بن زيد. عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار. تلاميذه: أحمد بن حنبل. أبو خيثمة زهير بن حرب. أحمد بن منيع. حجاج بن الشاعر. عبد بن حميد. أبو إسحاق الجوزجاني. محمد بن أحمد بن أبي العوام. الحارث بن أبي أسامة. بشر بن موسي. إسحاق بن الحسن الحربي. أحمد بن منصور الرمادي. مكانته: قال الذهبي: الإمام الفقيه، الحافظ الثقة، قاضي الموصل. قال أبو يعلي: كان أصله خراسانيا. وقال الذهبي: وثقه يحيى بن معين وغيره. ولي قضاء حمص، وقضاء طبرستان، ثم ولي قضاء الموصل، وكان من أوعية العلم، لا يقلد أحدا. قال محمد بن عبد الله بن عمار الحافظ: كان بالموصل بيعة قد خربت، فاجتمع النصارى إلى الحسن الأشيب وجمعوا مائة ألف درهم على أن يحكم لهم بها حتى تبني، فقال ادفعوا المال إلى بعض الشهود، فلما حضروا بالجامع قال اشهدوا على بأني قد حكمت بأن لا تبني، فنفر النصارى ورد عليهم المال. قال أبو حاتم: مات الأشيب بالري فحضرت جنازته. مصنفاته: «جزء فيه حديثه» . مصادر الترجمة: تاريخ بغداد. طبقات الحنابلة. سير أعلام النبلاء. (نقلا عن: موقع جامع الحديث)