للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

كتب المؤلف

ارتشاف الضرب من لسان العرب لأبي حيان الأندلسي

الكتاب: ارتشاف الضرب من لسان العرب المؤلف: أبو حيان محمد بن يوسف بن علي بن يوسف بن حيان أثير الدين الأندلسي (ت ٧٤٥ هـ) تحقيق وشرح ودراسة: رجب عثمان محمد مراجعة: رمضان عبد التواب الناشر: مكتبة الخانجي بالقاهرة الطبعة: الأولى، ١٤١٨ هـ - ١٩٩٨ م عدد الأجزاء: ٥ (بترقيم واحد متسلسل) [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

البحر المحيط في التفسير

الكتاب: البحر المحيط في التفسير المؤلف: أبو حيان محمد بن يوسف بن علي بن يوسف بن حيان أثير الدين الأندلسي (ت ٧٤٥هـ) المحقق: صدقي محمد جميل الناشر: دار الفكر - بيروت الطبعة: ١٤٢٠ هـ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

التذييل والتكميل في شرح كتاب التسهيل

الكتاب: التذييل والتكميل في شرح كتاب التسهيل المؤلف: أبو حيان الأندلسي المحقق: د. حسن هنداوي الناشر: دار القلم - دمشق (من ١ إلى ٥)، وباقي الأجزاء: دار كنوز إشبيليا - الرياض الطبعة: الأولى، ١٤١٨ - ١٤٣٤ هـ / ١٩٩٧ - ٢٠١٣ م عدد الأجزاء: ١١ ملاحظة: قد صدر من الكتاب ١٨ جزءًا حتى الآن ١٤٤٢ هـ/ ٢٠٢١ م أعده للشاملة: فريق رابطة النساخ برعاية (مركز النخب العلمية) [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

تحفة الأريب بما في القرآن من الغريب

الكتاب: تحفة الأريب بما في القرآن من الغريب المؤلف: أبو حيان محمد بن يوسف بن علي بن يوسف بن حيان أثير الدين الأندلسي (ت ٧٤٥هـ) المحقق: سمير المجذوب الناشر: المكتب الإسلامي الطبعة: الأولى، ١٤٠٣هـ - ١٩٨٣م عدد الصفحات: ٣٢٦ أعده للشاملة: فريق رابطة النساخ برعاية (مركز النخب العلمية) [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

تعريف بالمؤلف

أبو حيّان الأندلسي (٦٥٤ - ٧٤٥ هـ، ١٢٥٦ - ١٣٤٤ م). محمد بن يوسف بن علي بن يوسف بن حيّان، الإمام أثير الدين الأندلسي الغرناطي، النّفزي، نسبة إلى نَفْزة قبيلة من البربر • نحويّ عصره ولغويّه ومفسّره ومحدّثه ومقرئه ومؤرخه وأديبه. • ولد بمطخشارس، مدينة من حاضرة غرناطة. • وأخذ القراءات عن أبي جعفر بن الطباع، والعربية عن أبي الحسن الأبذي وجماعة. • وتقدم في النحو، وأقرأ في حياة شيوخه بالمغرب • وسمع الحديث بالأندلس وإفريقيا والإسكندرية ومصر والحجاز من نحو خمسين وأربعمائة شيخ • وأكبَّ على طلب الحديث وأتقنه وبرع فيه، وفي التفسير والعربية والقراءات والأدب والتاريخ واشتهر اسمه، وطار صيته، وأخذ عنه أكابر عصره. • قيل كان له إقبال على الطلبة الأذكياء، وعنده تعظيم لهم • وهو الذي جسّر الناس على مصنفات ابن مالك، ورغّبهم في قراءتها، وشرح لهم غامضها، وكان يقول عن مقدمة ابن الحاجب: هذه نحو الفقهاء. • وتولّى تدريس التفسير بالمنصورية، والإقراء بجامع الأقمر، وكانت عبارته فصيحة، ولكنه في غير القرآن يعقد القاف قريبًا من الكاف. من تصانيفه: • البحر المحيط في التفسير • ومختصره النهر • التذييل والتكميل في شرح التسهيل • ارتشاف الضَّرَب وتُعَدّ هذه الكتب من أجمع الكتب وأحصاها في موضوعاتها. وقيل له كتب شرع في تأليفها، ولم يكملها منها: • شرح الألفية • نهاية الإغراب في التصريف والإعراب وغير هذه وتلك كثير مما صنّف أبو حيّان. نقلا عن: الموسوعة العربية العالمية http://www.mawsoah.net