للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  < 
مسار الصفحة الحالية:

٢٠ - أخبرنا الشَّيْخ أَبُو مُحَمَّد الْحَسَن بن محمد بن الحسن بن الخلال قراءة عَلَيْهِ ثنا عَبْد اللَّه بْن عثمان بْن مُحَمَّد القطان قَالَ ثنا أَبُو الْحَسَن مُحَمَّد بن أحمديه محروم مولى بني هاشم قَالَ ثنا أَحْمَد بْن عَبْد اللَّه الْقُرَشِيّ قَالَ ثنا زكريا بْن يَحيى الوقار ثنا عَمْرو بْن الربيع بْن طارق قَالَ:

رأت آمنة ابْنَة وهب أم النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي منامها يُقال لها: إنك قَدْ حملت بخير البرية وسيد العالمين فإذا ولدته فسميه محمدًا فإن اسمه فِي التوراة حامد وفي الإنجيل ⦗٨١⦘ أَحْمَد وعلقي عَلَيْهِ هَذِهِ التميمة

قَالَتْ فانتبهت وعند رأسي صحيفة من ذهب مكتوب بها هَذِهِ النسخة: أعيذه بالواحد من شر كل حاسد وكل خَلَقَ زائد من نائم أَوْ قاعد عن السبيل عاند عَلَى الفساد جاهد يأخذ بالمراصد من طرق الموارد أنهاهم عَنْهُ بالله العلي الأعلى وأحفظه باليد العليا والكف التي ترى يد اللَّه فوق أيديهم وحجاب اللَّه دون عاديهم لا تضروه ولا تطروه فِي مقعد ولا منام ولا مسير ولا مقام أول الليل وآخره.

تم الجزء والحمد لله رب العالمين وصلى اللَّه عَلَى نبينا محمد وآله وصحبه

<<  <