للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <  ص:  >  >>

برلمان وأحزاب منظمة وانتخابات حرة. والانتخابات الحرة هي، بالضرورة، انتقاء عقلي بين مخططات للعمل هي من صنع العقل وصياغته، تنوي الأحزاب حقًا وضعها موضع التنفيذ. وفي كتابه «على هامش السياسة» اقترح مخططًا للعمل الاجتماعي الإيجابي، تناول فيه الصحة العامة والتربية والدخل الوطني، كما تناول مسألة تنظيم الحياة الاقتصادية. وكما رسم طه حسين نظامًا تربويًا مثاليًا حاولت حكومات لاحقة تطبيقه إلى حد بعيد، هكذا رسم عفيفي في كتابه سياسة اقتصادية غدت فيما بعد هدفًا تبنته جميع الأحزاب. وقد برز في هذا الكتاب أعقد قضايا الحياة المصرية وأصعبها حلًا، هي قضية تزايد عدد السكان في وقت تسعى مصر فيه أن تصبح جزءًا من العالم الحديث، وتعمل على رفع مستوى معيشة سكانها. ويعتقد عفيفي أنه وإذا كان لهذه القضية من حل، فهو في التصنيع السريع، مما يقتضي سياسة ضرائبية جديدة، وتشريعًا جديدًا للعمال، وخطوط مواصلات أصلح، واعتمادات صناعية، ومساهمة مصرية في الشركات الأجنبية.

<<  <   >  >>