للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وقال لا تحفظه الا من هذا الوجه وفى اسناده بعض الانقطاع لأن عبد الله بن بريدة يدخل بينه وبين ابى الاسود يحيى بن يعمر وقد ادرك ابا الالسود ولم يقل فيه سمعت ابا الاسود وهو حديث حسن الاسناد ان كان من ابى الاسود انتهى كلامه وقد رواه الامام احمد ايضا عن وكيع عن عمر بن الوليد الشنى عن عبد الله بن بريدة قال جلس عمر مجلسا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجلسه تمر عليه الجنائز وذكر الحديث هكذا منقطعا حديث أخر قال ابو بكر الاسماعيلى اخبرنى الحسن بن سفيان حدثنا سفيان بن وكيع حدثنا ابى عن مسعر عن عمرو بن قرة عن عبد الرحمن بن ابى ليلى عن كعب بن عجرة قال كان معى رجل من المدينة فذكر عبد الله بن ابى وما أنزل فيه وأخذ يشتمه وانا ساكت ثم حكى لعمر فطلبنى فقلت يا امير المؤمنين بينى وبين عبد الله قرابة وصهر وظننته انما يريدني فقال عمر للرجل اما علمت انه نهى ان يؤذى الاحياء بسب الاموات ثم قال الا رفعت يدك فكسرت انفه هذاغريب من هذا الوجه ورجاله كلهم ثقات الا سفيان بن وكيع فانهم تكلموا فيه من جهة وراق له كان يدخل في احاديثه المنكرات ويقال له في ذلك فلا يغير فضعف حديثه والله اعلم

<<  <  ج: ص:  >  >>