للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>

لِأَن أَكثر تصاريف الْكَلِمَة عَلَيْهَا، قَالُوا: أمواه ومياه وماهت الرَّكية١. إِلَى غير ذَلِك من تصاريفها

وَكَذَلِكَ ورد إِبْدَال الْهمزَة من الْهَاء فِي قَوْلك: (آل) ٣، وأصل آل: أهل فأبدلت الْهَاء همزَة فَقيل: أَأْل، ثمَّ أبدلت الثَّانِيَة ألفا لسكونها إِثْر فتح فَقيل: آل، كَمَا قَالُوا آدم وَآخر فِي الِاسْم، وآمن وآثر فِي الْفِعْل، وَالْأَصْل: أأْدم وأَأخر، وأَأمن وأَأَْثر.

وَالدَّلِيل على أَن أصل آل: أهل قَول الْجَمَاعَة فِي التصغير: أُهَيْل، وَلَو كَانَت الْألف منقلبة عَن غير هَاء- أَي عَن وَاو- لقيل فِي تصغيره (أُوَيل) . وَقد اخْتَار هَذَا الرَّأْي يُونُس٤.

وَمِمَّا يُؤَكد أَن الْهمزَة فِي (آل) أَصْلهَا هَاء الْإِضَافَة إِلَى الضَّمِير، فقد قَالُوا أهلك وَأَهله كثيرا، لِأَن الضَّمِير يرد الْأَشْيَاء إِلَى أُصُولهَا. ولاَ يُقَال: آلك وَآله إِلَّا قَلِيلا، وَذَلِكَ مثل قَول عبد الْمطلب جد النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم:

وانصر على دين الصليـ ... ـب وعابديه الْيَوْم آلَكْ٥

وَقَول الآخر:

أَنا الرجل الحامي حَقِيقَة وَالِدي ... آلي كَمَا تَحْمِي حَقِيقَة آلكا٦

وَنَحْو قَول الْكِنَانِي: "رجل من آلك وَلَيْسَ مِنْك "٧.

وَجَاء إِبْدَال الْهمزَة من الْهَاء- أَيْضا- فِي اسْم الْإِشَارَة حَيْثُ إِنَّهُم قَالُوا فِي هَذَا آذا. وَجَاء على ذَلِك قَول الشَّاعِر:

فَقَالَ فريق: آأذا إِذْ نحوتهم ... نعم وفريق لَا يمُنُ الله مَا نَدْرِي٨

أَرَادَ: أَهَذا، فقلبت الْهَاء همزَة، ثمَّ فصل بَين الهمزتين بِأَلف، وأبدلت كَذَلِك فِي غير اسْم الْإِشَارَة، مثل قَوْلهم: الْأَزَل والهزل، وَهُوَ مأزول ومهزول٩.

وَأما إبدالها فِي الْحَرْف فقد ورد فِي: هَلْ وهَلاَّ. فَقَالُوا: ألْ فعلت كَذَا؟ يُرِيدُونَ هَل


١ماهت: ظهر مَاؤُهَا وَكثر.
٢ الممتع ١ / ٣٤٨.
٣ انْظُر التصريف الملوكي ٣٩. وسر الصِّنَاعَة ١/ ١١٤ والإبدال والمعاقبة والنظائر للزجاجي ٢٩ والممتع١ /٣٤٨.
٤ التصريف الملوكي ٣٩.
٥ الممتع ١/ ٣٤٩ والدرر اللوامع ٢/ ٦٢ وتاج الْعَرُوس (أهل) .
٦ الممتع ١/ ٣٤٩.
٧ الْمصدر السَّابِق ١/ ٣٥٠.
٨الْكتاب٢/ ١٤٧ وسر الصِّنَاعَة ١/ ١٣٠ والممتع ١/ ٣٥١ والإنصاف٠٧ ٤ والإبدال والمعاقبة ص ٣٠ والمغنى ١٠١
٩الْإِبْدَال والمعاقبة ص٣٠.

<<  <   >  >>