للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <  ص:  >  >>
رقم الحديث:
مسار الصفحة الحالية:

١١٦ - (٨٤) حدثني محمد بن يحيى: أخبرنا إبراهيم بن حمزة: حدثنا إِسْحَاقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ بْنِ نِسْطَاسٍ، عَنْ دَاوُدَ بْنِ الْمُغِيرَةِ، عَنْ سَعْدِ بْنِ إِسْحَاقَ بْنِ كَعْبِ بْنِ عُجْرَةَ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ جَدِّهِ قَالَ: بَيْنَمَا النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِالرَّوْحَاءِ، إِذْ هَبَطَ عَلَيْهِ أَعْرَابِيٌّ مِنْ شُرُفٍ، فَقَالَ: مَنِ الْقَوْمُ؟ وَأَيْنَ تُرِيدُونَ؟ قَالُوا: نُرِيدُ بَدْرًا مَعَ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ: مَا لِيَ أَرَاكُمْ بَذَّةٌ هَيْئَتُكُمْ قليلا سلاحكم؟ قالوا: ننتظر إحدى [الحسنيين]، إما نقتل ⦗١٠٠⦘ فَلَنَا الْجَنَّةُ، وَإِمَّا نَغْلِبُ فَيَجْمَعَهُمَا اللَّهُ لَنَا الظَّفَرَ وَالْجَنَّةَ، قَالَ: أَيْنَ نَبِيُّكُمْ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلم؟ قالوا: ها هو ذا، فَجَاءَهُ فَقَالَ: أَيْ نَبِيَّ اللَّهِ، إِنِّي لَيْسَتْ مَعِيَ مَصْلَحَةٌ، آخُذُ مَصْلَحَتِي ثُمَّ أَلْحَقُ بِكَ، قَالَ: اذْهَبْ إِلَى أَهْلَكِ وَخُذْ مَصْلَحَتَكَ، فَخَرَجَ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمٌ بدر وَخَرَجَ الرَّجُلُ إِلَى أَهْلِهِ حَتَّى فَرَغَ مِنْ حاجته، ثم لَحِقَ بِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ببدر وهو يصف الناس للقتال [فدخل في الصف، فكان ممن إستشهده الله عز وجل، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لعمر: يا عمر، إن للشهداء سادة وأشرافاً وملوكا، وإن هذا يا عمر منهم].

<<  <   >  >>