للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

٢- شرح الإيجاز للنووي:

وهو كتاب في المناسك، وصل فيه ابن ظهيرة إلى نحو النصف١.

٣- شرح التسهيل لابن مالك:

أكمل فيه شرح خاله عبد القادر المحيوي، من باب التصغير إلى آخر الكتاب٢.

٤- شرح لاميّة الأفعال لابن مالك:

وهو في التصريف، وصل فيه ابن ظهيرة إلى نحو النصف كما يقول السّخاويّ٣.

٥- المنهل المأهول بالبناء للمجهول:

وهو هذا الكتاب، وسيأتي الكلام عليه مفصلاً.

ثانياً: شعره:

لابن ظهيرة شعر أشارت إليه بعض المصادر فأوردت نتفاً منه كـ ((الضوء اللامع)) ٤ و ((غاية المرام)) ٥.

ويغلب على شعره سمة النظم، كعادة العلماء في أكثر أشعارهم.

ومن نظمه مما أورده السخاوي قوله معاتباً٦:

ماذا الجَفَا يا ظَبْيَةَ الوَعْسَاءِ أَضْرَمْتِ نَارَ الهَجْرِ في أَحْشَائي

وأَنا الّذي أَخْلَصْتُ فيك مَحَبَّتِي ووَقَفْتُ مُخْتَاراً عليك ولائي


١ ينظر: المصدر السابق ٩/٢٨٠.
٢ينظر: المصدر السابق ٩/٢٨٠.
٣ ينظر: المصدر السابق ٩/٢٨٠.
٤ ٢/٥٢٥، ٦١٠.
٥ ٩/٢٨٠.
٦ ينظر: الضوء اللامع ٩/٢٨٠.

<<  <   >  >>