المكتبة الشاملة

سير أعلام النبلاء ط الرسالة

الجُزءُ الثَّانِي وَالعِشْرُونَ

1 - الشَّيْخُ أَبُو عُمَرَ مُحَمَّدُ بنُ أَحْمَدَ بنِ مُحَمَّدِ بنِ قُدَامَةَ المَقْدِسِيُّ *
الإِمَامُ، العَالِمُ، الفَقِيْهُ، المُقْرِئُ، المُحَدِّثُ، البَرَكَةُ، شَيْخُ الإِسْلاَمِ، أَبُو عُمَرَ مُحَمَّدُ بنُ أَحْمَدَ بنِ مُحَمَّدِ بنِ قُدَامَةَ بنِ مِقْدَامِ بنِ نَصْرٍ المَقْدِسِيُّ، الجَمَّاعِيْلِيُّ، الحَنْبَلِيُّ، الزَّاهِدُ، وَاقِفُ المَدْرَسَةِ.
مَوْلِدُهُ: فِي سَنَةِ ثَمَانٍ وَعِشْرِيْنَ وَخَمْسِ مائَةٍ، بِقَرْيَةِ جَمَّاعِيْلَ مِنْ عَمَلِ نَابُلُسَ، وَتَحَوَّلَ إِلَى دِمَشْقَ هُوَ وَأَبُوْهُ وَأَخُوْهُ وَقَرَابَتُهُ مُهَاجِرِيْنَ إِلَى اللهِ، وَتَرَكُوا المَالَ وَالوَطَنَ لاسْتِيْلاَءِ الفِرَنْجِ، وَسَكَنُوا مُدَّةً بِمَسْجِدِ أَبِي صَالِحٍ بِظَاهِرِ بَابِ شَرْقِي ثَلاَثَ سِنِيْنَ، ثُمَّ صَعَدُوا إِلَى سَفْحِ قَاسِيُوْنَ، وَبَنُوا الدَّيْرَ المُبَارَكَ
(*) كتب ابن أخته الحافظ الضياء محمد بن عبد الواحد المقدسي المتوفى سنة 643.
سيرته (ضمن مجموع بالظاهرية برقم 83، الورقة: 43 39) وقد أخذ الذهبي القسم الأكبر من ترجمة أبي عمر في " تاريخ الإسلام " من هذا الجزء، وهي ترجمة حافلة: 18 / 1 / 286 - 300.
ولأبي عمر هذا ترجمة في مرآة الزمان للسبط: 8 / 546 - 553، وتكملة المنذري: 2 / الترجمة: 1174، وذيل الروضتين: 71 - 72، والعبر: 5 / 25، ودول الإسلام: 2 / 85، والوافي بالوفيات: 2 / 116، والبداية والنهاية: 13 / 58 - 61، وذيل طبقات الحنابلة: 2 / 52 - 61، وعقد الجمان للعيني: 17 / الورقة: 331، والنجوم الزاهرة: 6 / 201 - 202، وتاريخ ابن الفرات: 9 / الورقة: 48، وشذرات الذهب: 5 / 27 - 30 وغيرها.
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل