المكتبة الشاملة

الإكليل

وأولد مالك بن دالان وداً وقيساً، فبنو ود أشراف بني مالك، منهم معمر بن أبي معمر يزيد بن معمر بن محمد بن عبد الله بن شعثم بن يزيد بن عبد الله بن مالك بن عمرو بن عميرة بن محمد المشرك بن عبد الله بن ثمامة بن ود بن مالك بن دالان الذي روينا عنه أخبار النضال وغيرها في كتاب اليعسوب وهو من أشراف همدان. ولمحمد المشرك بن عبد الله ولأولاده أخبار قد ذكرناها في كتاب اليعسوب. وبنو دالان أحلاف لبني عيان من أرحب وهم حلال لهم بالجوف منذ كانوا، حتى ظنهم بعض النساب من أرحب فنسبهم فيهم. وولد مالك بن ناشج قحفان وعكنا وسلمة وهيلا وبرمة. وولد سعد بن حبيش صعباً وعصراً وهبيرة ومخاشناً. فولد عصر حنكاً بطن وعتيكاً درج. وولد صعب بن سعد عريباً وثعلبة وحودان وزمعة ويامّة وهو يام، وولد عريب بن حبيش فركاً وهو أفرك ومضرحياً وهو عبد الله وأسراً وهو يُسير وشرحاً والمساور. فولد أفرك بن عريب صابحة ومهرى. وولد عمرو بن حبيش مالكاً فولد مالك صعب الأصغر. وولد معاوية بن حبيش مالكاً وحارثاً وسيراً وقيساً. وولد الأفوه بن حبيش زياداً وعبد الله وعمراً وحياساً والأشرس وكاهلاً والأقمر والضخم ومقسماً ومعجباً وعدس. وولد يام بن حبيش حبيشاً الأصغر وعمراً وعبد الله. وولد الأقمر بن الأفوه مالكاً، فولد مالك الأقمر، فولد الأقمر عليّ بن الأقمر الفقيه انقضاء نسب وادعة، وانقضى بانقضائه نسب دافع بن مالك بن جشم بن حاشد.
وولد ناشج الأكبر بن مالك نهمان بطن دخلوا في وادعة، منهم بنو جرادة في المسهلة من الشكاك انقضى نسب بن مالك جشم بن حاشد.
معدي كرب بن جشم بن حاشد
وولد معدي كرب بن جشم بن حاشد شعباً بطن كانوا بالمغرب قبل عذر ثم نجعت عذر من براقش فحل المقصص وبنو سلامان بمطرة، وكانت مطرة قبل ليام، ونزل باقي عذر على شعب فغلبوا على بلدها ودخل من بقي منها في عذر، وسمي الموضع إلى اليوم مغرب شعب ويقال عذر شعب وعذر مطرة فمن شعب هذه عامر الشعبي، وحمير تقول هو من شعب ذي رعين انقضى نسب معدي كرب بن جشم.
بنو ربيعة بن جشم بن حاشد: وولد ربيعة بن جشم بن حاشد شراحيل بن ربيعة، فولد شراحيل ذا حدّان وذا جعران بطنان. منهم زيد بن عمرو بن الحارث بن ذي حدّان جاهلي قديم وكان رحالاً إلى الملوك، فقال وقد بلغه إيقاع دويلة بن أبي دويلة الشبامي ببني تغلب:
أتاني ورحلي عند جفنة وقعة ... أقرّ بها عيني عميد شبام
دويلة إذ قاد الجياد عوابساً ... شعاث النواصي والنسور دوام
إلى تغلب قبّا تضبّ لثاتها ... وتقحمها أجواز كل هيام
يحار بها الخرّيت مرتاً كأنما ... تخال بها الحرباء رأل نعام
فصبحها حي الأراقم، والمنى ... لقاؤهم، والحرب ذات عُرام
عليها شبام قصره دون مالك ... وليس علينا قتلهم بحرام
فحكت بأحياء الأراقم بركها ... بقيل شباميّ أغرّ همام
وليسوا بواء من أبيه وربما ... شفي في كريم القوم قتل لئام
تنصف عبد تغلبي لرحله ... تخونه غدراً بذات النسام
فأدرك منهم كل أمر أراده ... دويلة والأملاك ذات قيام
شفى النفس قبلي في الأراقم منهم ... عديّ وزيد والشليل ولام
انقضى نسب ربيعة بن جشم.
بنو زيد بن جشم بن حاشد
وولد زيد بن جشم بن حاشد مسرفاً وعبداً والخالد ومالكاً بطون كلها. فولد مالك الحارث، فولد الحارث عبد ود، فولد عبد ود لوذان بطن. وولد عبد نوفاً بطن بالمشرق. وولد مسرف ذا شقي بطن من ولده معشر ذو الفقار بن عمرو بن معدي كرب بن يريم بن مرثد بن ذي شقي بن مسرف وكان شريفاً انقضى نسب زيد بن جشم.
بنو أسعد بن جشم بن حاشد: وولد أسعد بن جشم بن حاشد عبد الله، فولد عبد الله سعيداً وهو شبام بطن، منهم أبو دويلة الملك كان ملكاً على ربيعة بن نزار فقتلته غيلة وفيه يقول مهلهل:
والحارثان كلاهما ومحرّق ... وأبو دويلة ملك آل شبام
فجمع لهم ابنه دويلة شباماً وقبائل من همدان وسار لهم فقتل منهم ونكأ وانصرف وقال:
[جزء / صفحة]
انتقل
       [الرقم]
انتقل