للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

كتب المؤلف

البديع في البديع لابن المعتز

الكتاب: البديع في البديع المؤلف: أبو العباس، عبد الله بن محمد المعتز بالله ابن المتوكل ابن المعتصم ابن الرشيد العباسي (ت ٢٩٦هـ) الناشر: دار الجيل الطبعة: الطبعة الأولى ١٤١٠هـ - ١٩٩٠م عدد الصفحات: ١٨٠ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]

طبقات الشعراء لابن المعتز

الكتاب: طبقات الشعراء المؤلف: عبد الله بن محمد ابن المعتز العباسي (ت ٢٩٦هـ) المحقق: عبد الستار أحمد فراج الناشر: دار المعارف - القاهرة الطبعة: الثالثة [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع] عدد الصفحات: ٤٦٤

تعريف بالمؤلف

ابن المعتز (٢٤٧ - ٢٩٦ هـ = ٨٦١ - ٩٠٩ م) عبد الله بن محمد المعتز بالله ابن المتوكل ابن المعتصم ابن الرشيد العباسي، أبو العباس: الشاعر المبدع، خليفة يوم وليلة. ولد في بغداد، وأولع بالأدب، فكان يقصد فصحاء الأعراب ويأخذ عنهم. وصنف كتبا، منها «الزهر والرياض» و «البديع - ط» و «الآداب» و «الجامع في الغناء» و «الجوارح والصيد» و «فصول التماثيل - ط» و «حلى الأخبار» و «أشعار الملوك» و «طبقات الشعراء - ط» وجاءته النكبة من حيث يسعد الناس: آلت الخلافة في أيامه إلى المقتدر العباسي، واستصغره القواد فخلعوه، وأقبلوا على صاحب الترجمة، فلقبوه «المرتضي بالله» وبايعوه بالخلافة، فأقام يوما وليلة، ووثب عليه غلمان المقتدر فخلعوه. وعاد المقتدر، فقبض عليه وسلمه إلى خادم له اسمه مؤنس، فخنقه. وللشعراء مراث كثيرة فيه. وله «ديوان شعر - ط» في جزأين. ومما كتب في سيرته «ابن المعتز وتراثه في الأدب - ط» لمحمد خفاجة، و «عبد الله ابن المعتز، أدبه وعلمه - ط» لعبد العزيز سيد الأهل نقلا عن : الأعلام للزركلي