للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>

كلمة أخيرة:

أخي المدرس.. أختي المدرسة..

إن العمل والدعوة لاستئناف الحياة الإسلامية في أمتنا واجب شرعي. وهذا العمل وتلك الدعوة لا يؤتيان ثمارهما المرجوة بجهود بعض الأفراد فحسب، وإنما لا بد من المجهودات الجماعية والتعاون {وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ} ١ لذلك نرجو أن تولوا هذه الرسالة اهتمامكم وتبدأوا من الآن دعوة طلابكم إلى الله وتأسيس بنيان التعليم على تقوى من الله ورضوان حتى يخرج لنا في المستقبل القريب بإذن الله جيل من الشباب المؤمن الذي يرفع هامة أمتنا بين الأمم.

نسأل الله العلي القدير أن يعيننا وإياكم ويهدينا جميعا أقوم السبل لتأدية تلك الأمانة {وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ} ٢.

وجزاكم الله خيرا، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

د. أبو بكر أحمد السيد جامعة الكويت


١ سورة آل عمران آية ١٠٤
٢ سورة العنكبوت آية ٦٩

<<  <   >  >>