للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

 >  >>
مسار الصفحة الحالية:

طبع هَذَا الْكتاب فِي دَار المآثر بِالْمَدِينَةِ النَّبَوِيَّة

بتحقيق د/ عبد الله مُحَمَّد حسن دمفو

الطبعة الأولى ١٤٢٠هـ

وَهُوَ جُزْء لطيف يشْتَمل على عدد من الْأَحَادِيث النَّبَوِيَّة وَكَذَلِكَ بعض الْمسَائِل فِي العقيدة وَالْفِقْه،،

وَكَذَلِكَ بعض كَلَام فِي الروَاة جرحا وتعديلاً،،،

فَهُوَ جُزْء نَفِيس يشْتَمل على فَوَائِد، رغم صغر حجمه

وَمن الْفَوَائِد المهمة فِي هَذَا الْجُزْء، ذكر بعض الْمسَائِل الْفِقْهِيَّة الَّتِى لَا تُوجد عَن ابْن معِين فِي غير هَذَا الْكتاب، ص/١٥٩وَكَذَلِكَ كَلَامه فِي رِوَايَة عَطاء عَن عَائِشَة - رشي الله عَنْهَا - ص/١٦٩ كَذَلِك يُوجد عِنْده حديثين لَا تُوجد أسانيدها عِنْد غَيره،، وَغير ذَلِك من الْفَوَائِد،،

وراوي هَذَا الْجُزْء هُوَ الشَّيْخ أَبُو مَنْصُور يحيى بن أَحْمد بن زِيَاد الشَّيْبَانِيّ، تُوجد لَهُ تَرْجَمَة فِي تَارِيخ الْإِسْلَام للذهبي (وفيات ٢٩١-٣٠٠) ص ٣٢١

((يحيى بن أَحْمد زِيَاد. أَبُو مَنْصُور السفياني الْهَرَوِيّ.

سمع: خَالِد بن الصَّباح، وَيحيى بن معِين، وَأحمد بن سعيد الدَّارمِيّ.

وَعنهُ: أَبُو إِسْحَاق الْبَزَّار الْحَافِظ، وَالْفضل بن الْعَبَّاس، وَأَبُو الْفضل بن حَمْدَوَيْه.

مَاتَ سنة ثَمَان وَتِسْعين وَمِائَتَيْنِ) انْتهى.

والسفياني تَصْحِيف وَالصَّوَاب الشَّيْبَانِيّ كَمَا بَينه الْمُحَقق.

وَهَذِه التَّرْجَمَة الوحيدة الَّتِي وقف عَلَيْهَا الْمُحَقق، وَهِي تَرْجَمَة نادرة وخاصة أَن الدكتور أَحْمد نور سيف أَشَارَ إِلَى أَنه لم يقف على تَرْجَمَة للْمُصَنف، وَهَذَا الْأَمر يدعوا إِلَى الاستغراب، فحالة الشياني هَذَا أحسن من بعض الروَاة عَن يحيى بن معِين الَّذين لايعرف لَهُ تَرْجَمَة موسعة مثل ابْن مُحرز -رغم كَثْرَة السؤالات المنقولة عَنهُ، وَلَكِن أهل الْعلم تلقوا رِوَايَته بِالْقبُولِ (أَحْمد نور سيف-تَارِيخ ابْن معِين (١/ص١٤٣)) . (*)


(*) نقلا عَن مُشَاركَة بملتقى أهل الحَدِيث لـ ((طويلبة علم))

 >  >>