للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

فضائل القرِآن (١)، وابن أبي شيبة (٢)، والطحاوي (٣)، والبيهقي في الكبرى وفي شعب الإيمان وفي معرفة السنن والآثار (٤)، عن أم سلمة أنها سئلت عن قراءة النبي - صلى الله عليه وسلم - وصلاته؟ فقالت: «ما لكم وصلاته؟ كان يصلي ثم ينام قدر ما صلى، ثم يصلي قدر ما نام، ثم ينام قدر ما صلى حتى يصبح، ثم نعتت قراءته فإذا هي تنعت قراءة مفسَّرة حرفًا حرفًا».

واللفظ للترمذي، قال الترمذي: "حسن صحيح غريب لا نعرفه إلا من حديث ليث بن سعد عن أبن أبي مليكة عن يعلى بن مملك عن أم سلمة، وقد روى ابن جريح هذا الحديث عن ابن أبي مليكة عن أم سلمة أن النبي - صلى الله عليه وسلم - (كان يقطع


(١) فضائل القرآن للفريابي (١١٠، ١١١).
(٢) المصنف (٧/ ١٨٦).
(٣) شرح معاني الآثار للطحاوي (١/ ١٩٩).
(٤) السنن الكبرى: (٢/ ٤٤، ٥٣) وشعب الإيمان (٢/ ٣٩١) (٢١٥٦) ومعرفة السنن والآثار (٢/ ٣٦٣) (٣٠٥٣) ورواه أيضًا: الترمذي في الشمائل (٢٩٩) وابن النحاس في القطع والاستئناف (٨٦ - ٨٩) والداني في المكتفى (١٤٦) والبخاري في خلق أفعال العباد (١/ ٥٣) وأبو العلاء الهمذاني في التمهيد في معرفة التجويد (١٧٨ - ١٨٢).

<<  <   >  >>