للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>

(٩) : باب ذكر ترك الدنو من أبواب السلاطين خوف الافتتان في الدين والأموال والدماء

أخبرنا أبو القاسم عبد الواحد بن القاسم بن الفضل بن أبي علي الحسن الحداد إذنا، قال: ثنا أبو نعيم أحمد بن عبد الله الحافظ، قال: (بعد «قال» مرسوم بالمخطوطة سهم يشير إلى لفظة «سقط» ؛ ثم استأنف من جديد فقال:) أخبرنا أبو سعد عبد الله بن عمر بن أحمد بن منصور، قال: أنبا أبو عبد الله محمد بن الفضل الفراوي، قال: أنبا أبو سعيد محمد بن علي الخشاب، قال: أنبا أبو بكر الجوزقي، قال: أنبا أبو العباس الدغولي، قال: ثنا محمد بن المهلب، قال: ثنا يعلى بن عبيد، قال: ثنا الحسن بن الحكم النخعي، قال: قال عدي بن ثابت " ثلاث فاجتنبها: لا تجالس ذا هوى مفرط يمرض قلبك، ولا تخلون مع امرأة شابة غير ذات حرمة، وإياك وأبواب الملوك فإنها مبارك الفتن ".

أخبرنا أبو سعد عبد الله بن عمر، قال: أنبا زاهر بن طاهر، قال: أنبا أبو بكر البيهقي، قال: أنبا علي بن أحمد بن عبدان، قال: أنبا أحمد بن عبيد، قال: أنبا محمد بن العباس المؤدب، قال: ثنا عفان، ثنا وهيب، ثنا يونس، عن الحسن قال: قال ابن مسعود: «إن على أبواب السلاطين فتنا كمبارك الإبل؛ لا تصيبوا من دنياهم شيئا، إلا أصابوا من دينكم مثله» .

<<  <   >  >>