للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

لام

[حرف الام]

مَنْ رَوَى عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى الله عليه وسلم اسمه كردم

٢١٥٩- وَكَرْدَمُ بْنُ السَّائِب:

حَدَّثَنَا فَرْوَة بْنُ أَبِي المَغْرَاء، قَالَ: حَدَّثَنا الْقَاسِم بْنُ مَالِكٍ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَن بن إِسْحَاقَ، عَنِ ابنِ كَرْدَمِ بْنِ أَبِي السَّائِب الأَنْصَارِيّ، قَالَ: خَرَجْتُ مَعَ أَبِي إِلَى الْمَدِيْنَة فِي حاجةٍ، وَذَلِكَ أَوَّلَ مَا ذُكِرَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بمَكَّة، فَآوَانَا المبيتُ إِلَى صَاحِبِ غَنَمٍ، فَلَمَّا انْتَصَفَ النَّهَار جَاءَ ذِئْب فَأَخَذَ حَمَلا مِنَ الْغَنَمِ، فَوَثَبَ الرَّاعِي فَقَالَ: يا عَامِر الْوَادِي جارك، فناده منادٍ: لا يَرَاهُ يَا سَرْحان أَرْسِلْهُ، فَأُتِيَ الْحَمَلُ يَشْتَدُّ حَتَّى دَخَلَ فِي الْغَنَم، وَلَمْ يُصِبْهُ كَدْمٌ، وَأَنْزَلَ اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ: (إنه كَانَ رِجَالٌ مِنَ الإِنس يَعُوذُونَ برجال من الجن فزادهم رهقًا) الجن:٦.

٢١٦٠- وكردم بن سُفْيَان الثَّقَفِيُّ.

٢١٦١- وكردم الضَّبِّيّ: رَوَى عَنْه أَبُو إِسْحَاقَ، لَيْسَت له صُحْبَة.

لامٌ

[حرف اللام]

مَنْ رَوَى عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اسْمُهُ "لَقِيْط"

٢١٦٢- لَقِيْط بْنُ صَبِرَة:

حَدَّثَنَا يُوسُف بن بُهْلُولٍ، قال: حَدَّثَنا يَحْيَى بْنُ سُلَيْم، عَنْ إسْمَاعِيل بْنِ كَثِير، عَنْ عَاصِم بْنِ لَقِيْط بْنِ صَبِرَة، عَنْ أَبِيهِ؛ قَالَ: وَكُنْتُ وَافِدًا فِي وَفْدِ بَنِي الْمُنْتَفِق إِلَى رسولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؛ فَقَالَ - يَعْنِي: النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: لا تَضْرِبْ ظَعِينَتَكَ كَمَا تضرب أُمَيَّتَكَ".

٢١٦٣- ولَقِيْط بْنُ عَامِر: أَبُو رَزِين.

٢١٦٤- حَدَّثَنَا عَمْرو بْنُ مَرْزُوق، قَالَ: أَنَا شُعْبَة، عَنْ يَعْلَى بْنِ عَطَاء، عَنْ وَكِيعِ بْنِ عُدُس [ق/٩٤/أ] ، عَنْ أَبِي رَزِين؛ قَالَ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ! إِنَّ أُمِّي كَانَتْ فِي الْجَاهِلِيَّة تَقْرِي الضيفَ، وَتَفْعَلُ كَذَا وَتَفْعَلُ، ومَاتَت وهِيَ مشركة، فأين أُمِّي؟ قَالَ: فِي النَّار"، قَالَ: فَأَيْنَ أُمُّكَ؟ قَالَ: أَمَا تَرْضَى أَنْ تكونَ أمُّك مَعَ أُمِّي؟

<<  <  ج: ص:  >  >>