للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

إحداها: أن آية المائدة دالة على أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واجب على المؤمنين مهما أمكنهم ذلك.

ويدل على ذلك أيضًا ما رواه الإمام أحمد وأهل السنن وغيرهم عن قيس بن أبي حازم قال: قام أبو بكر الصديق رضي الله عنه, فحمد الله, وأثنى عليه, ثم قال: أيها الناس, إنكم تقرءون هذه الآية: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ} إلى آخر الآية، وإنكم تضعونها على غير موضعها, وإني سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: «إن الناس إذا رأوا المنكر, ولا يغيرونه أوشك الله أن يعمهم بعقابه» قال الترمذي: هذا حديث حسن صحيح, وصححه أيضًا ابن حبان.

وفي رواية لابن جرير عن قيس بن أبي حازم, قال: صعد أبو بكر رضي الله عنه المنبر منبر رسول - صلى الله عليه وسلم - , فحمد الله, وأثنى عليه, ثم قال: أيها الناس, إنكم لتتلون آية من كتاب الله, وتعدونها رخصة, والله ما أنزل الله في كتابه أشد منها {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ} والله لتأمرن بالمعروف, ولتنهون عن المنكر, أو ليعمنكم الله منه بعقاب.

وروى ابن جرير أيضًا عن السدي في قوله: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ} يقول مروا بالمعروف, وانهوا عن المنكر. قال أبو بكر رضي الله عنه: يا أيها الناس, لا تغتروا بقول الله عليكم أنفسكم, فيقول أحدكم: على نفسي، والله لتأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر أو ليستعملن عليكم شراركم.

فليسوا منكم سوء العذاب, ثم ليدعو الله خياركم, فلا يستجيب لهم.

<<  <   >  >>