للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <  ص:  >  >>

حدثنا أحمد بن يحيى بن خالد بن حيان الرقي، حدثني ليث بن الحارث، ثنا النضر بن شميل، ثنا صالح بن أبي الأخضر، عن الزهري، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم طاوي الحشى، ضليع الفم، شئن القدمين صلى الله عليه وسلم. *

حدثني محمد بن عثمان بن حماد الأنصاري وأحمد بن محمد التميمي، قالا: ثنا عبد الوارث بن الحسن بن عمرو القرشي البيساني، ثنا آدم بن أبي إياس، ثنا ابن أبي ذئب، عن نافع، عن ابن عمر رضي الله عنه قال: أقبل قوم من اليهود إلى أبي بكر الصديق رضي الله عنه فقالوا له: يا أبا بكر صف لنا صاحبك. فقال: معاشر يهود لقد كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم في الغار كأصبعي هاتين، ولقد صعدت معه جبل حراء وإن خنصري لفي خنصر النبي صلى الله عليه وسلم، ولكن الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم شديد، وهذا علي بن أبي طالب. فأتوا علياً، فقالوا: يا أبا الحسن صف لنا ابن عمك؟ فقال علي رضي الله عنه:

لم يكن حبيبي رسول الله صلى الله عليه وسلم بالطويل الذاهب طولاً ولا بالقصير المتردد، كان فوق الربعة أبيض اللون، مشرب الحمرة، جعد ليس بالقطط، يفرق شعره إلى أذنه صلى الله عليه وسلم، وكان حبيبي محمد صلى الله عليه وسلم صلت الجبين، واضح الخدين، أدعج العين دقيق المسربة، براق الثنايا، أقنى

<<  <   >  >>