للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

الارجاء ذَلِك مَا لم يزدْ قَوْلهم الا وَهنا وَعَن الْحق الا بعدا اذ زادوا فِي رِوَايَة الاخبار مَا كفى بِأَهْل الْعلم وَالدَّلِيل على مَا قُلْنَا من ادخالهم الزِّيَادَة فِي هَذَا الْخَبَر أَن عَطاء بن السَّائِب وسُفْيَان روياه عَن عَلْقَمَة فَقَالَا قَالَ يَا رَسُول الله مَا الاسلام وعَلى ذَلِك رِوَايَة النَّاس بعد مثل سُلَيْمَان ومطر وكهمس ومحارب وَعُثْمَان وحسين بن حسن وَغَيرهم من الْحفاظ كلهم يَحْكِي فِي رِوَايَته أَن جِبْرِيل عَلَيْهِ السَّلَام قَالَ يَا مُحَمَّد مَا الاسلام وَلم يقل مَا شرائع الاسلام كَمَا رَوَت المرجئة

سَمِعت مُسلما يَقُول

ذكر رِوَايَة فَاسِدَة بِلَا عاضد لَهَا فِي شَيْء من الرِّوَايَات عَن رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَاتفقَ الْعلمَاء على

القَوْل بِخِلَافِهَا

٧٥ - حَدثنَا مُسلم ثَنَا حجاج بن الشَّاعِر أَنا يَعْقُوب بن ابراهيم ثَنَا أبي عَن ابْن اسحاق حَدثنِي شُعْبَة بن أبي هِنْد عَن رجل من الْمغرب من أهل الْبَادِيَة وَقَلِيل من أهل الْبَادِيَة من يكذب فِي مثل هَذَا الحَدِيث أَن أَبَاهُ حَدثهُ قَالَ لرَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يَا نَبِي الله أَرَأَيْت من فَاتَتْهُ الدفعة من عَرَفَات فَقَالَ لَهُ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم ان وقفت عَلَيْهَا قبل الْفجْر فقد أدْركْت فَقلت يَا نَبِي الله أَرَأَيْت ان أدركتني الْفجْر فَقَالَ لي رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم ان وقفت عَلَيْهَا قبل أَن تطلع الشَّمْس فقد أدْركْت ذكر الاخبار عَن رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم بِخِلَاف هَذِه الرِّوَايَة ثمَّ عَن الصَّحَابَة وَالتَّابِعِينَ من بعد

٧٦ - حَدثنَا أَبُو بكر بن أبي شيبَة ثَنَا وَكِيع عَن سُفْيَان عَن بكير بن عَطاء عَن عبد الرَّحْمَن بن يعمر قَالَ سَمِعت رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَهُوَ

<<  <   >  >>