للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[الفصل الأول: في معرفة حقيقة التأويل ومسماه لغة واصطلاحا]

التأويل تفعيل من آل يؤول إلى كذا إذا صار إليه فالتأويل التصيير وأولته تأويلا إذا صيرته إليه فآل وتأول وهو مطاوع أولته.

وقال الجوهري التأويل تفسير ما يؤول إليه الشيء وقد أولته وتأولته تأولا بمعنى قال الأعشى

على أنها كانت تأول حبها ... تأول ربعي السقاب فأصحبا

<<  <  ج: ص:  >  >>