للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

المبحث السادس: مجيء الخبر معرفة

لا يشترط الكوفيون في الخبر التنكير بل يجوز عندهم أن يكون الخبر معرفة قال أبو حيّان: "وأجازوا التعريف في الخبر فيقولون: وهذا الخليفة القادم"١ وألمح إلى ذلك ثعلبٌ دون تصريح عندما قال: "وقال الكسائي: سمعت العرب تقول: هذا زيد إياه بعينه فجعله مثل كان"٢ فزيد اسم التقريب، وإيّاه خبر التقريب وهو ضمير أعرف المعارف وقال الفراء: "والعرب تنصب الاسم المعرفة في هذا وذلك وأخواتهما"٣، وقال ثعلب أيضاً: "وهم يسمُّون هذا زيدٌ القائمَ تقريباً، أي قرب الفعل به"٤ فاسم التقريب وخبره هنا معرفتان.


١ ارتشاف الضرب: ٢/ ٧٣.
٢ مجالس ثعلب: ٤٣.
٣ معاني القرآن: ٢/ ١٦٨.
٤ مجالس ثعلب: ٣٥٩.

<<  <   >  >>