للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>

ومن الأسر المصغرة في «الشقة» ــ من غير أسر الحمادى ـ: السحيمان، الجريش، الزميع، الحصيني، والسويد، والوسيدي، والخْضِيري من تميم، والصويلحي، والمحيميد، والشعيبي، وغيرهم ... وهم تقريباً ٣٥ % من أسر الشقة.

فلم تتميز «ضارج القصيم = الشقة» بالتصغير، بل هي سمة عامة في البلدان النجدية.

والظاهر ـ والله أعلم ـ أن غالب هذه الأسر المصغرة ألقاب أطلقت ... «عيارة» على الجد الأول ـ في حال الكبر ـ وليس من باب: التقليل أو التمليح، أو التعطف ...

ومنطقة «نجد» عامة شغوفة بالتصغير للأسماء (١)، ولكثير من حاجيات الإنسان ـ وقد أصبح بعض الأسماء المصغرة أسراً شهيرة ــ،


(١) قال د. عمر صابر عبدالجليل: (في الهجات العربية المعاصرة نلحظ ميل الناس إلى التصغير في صوغ أسماء الأعلام، حتى أنه يقل أن يرد اسم علم مكبَّر على لسان العامة دون مصغّر له، وذلك لأسباب أهمهما: التلطيف في صوغ المصغر من الثلاثي أو غيره ... ). انظر: «التصغير في أسماء الأعلام العربية دراسة تأصيلية في علم اللغات السامية المقارن» (ص ٢٤).

<<  <   >  >>