للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

٥٣ - أَخْبَرَنَا أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ عِمْرَانَ الْعَطَّارُ، بِإِسْفَرَائِنَ، ثنا أَبُو عُمَرَ بْنُ أَبِي الْوَرْدِ الْمَقْدِسِيُّ، نا أَبُو صَالِحٍ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ سَعِيدِ بْنِ هَارُونَ، الأَصْبَهَانِيُّ، بِبَغْدَادَ، قَالَ: ذَكَرَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عُمَرَ رُسْتَةَ، قَالَ: سَمِعْتُ الأَصْمَعِيَّ، يَقُولُ: حَضَرْتُ سُفْيَانَ بْنَ عُيَيْنَةَ، وَأَتَاهُ أَعْرَابِيٌّ، فَقَالَ: كَيْفَ أَصْبَحَ الشَّيْخُ يَرْحَمُهُ اللَّهُ؟ قَالَ سُفْيَانُ: بِخَيْرٍ، وَالْحَمْدُ للَّهِ، قَالَ: مَا تَقُولُ: فِي امْرَأَةٍ مِنَ الْحَاجِّ حَاضَتْ قَبْلَ أَنْ تَطُوفَ بِالْبَيْتِ؟ فَقَالَ: تَفْعَلُ مَا يَفْعَلُ الْحَاجُّ، غَيْرَ أَنَّهَا لا تَطُوفُ بِالْبَيْتِ، قَالَ: فَهَلْ مِنْ قُدْوَةٍ؟ قَالَ: نَعَمْ، «عَائِشَةُ حَاضَتْ قَبْلَ أَنْ تَطُوفَ بِالْبَيْتِ، فَأَمَرَهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، أَنْ تَفْعَلَ مَا يَفْعَلُ الْحَاجُّ، غَيْرَ الطَّوَافِ بِالْبَيْتِ» .

فَقَالَ: هَلْ عَنْهَا مِنْ بَلاغٍ؟ قَالَ: نَعَمْ.

حَدَّثَنِي عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ الْقَاسِمِ، عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَائِشَةَ، بِذَلِكَ.

فَقَالَ الأَعْرَابِيُّ: لَقَدِ اسْتَسَغْتُ الْقُدْوَةَ، وَأَحْسَنْتَ الْبَلاغَ، وَاللَّهُ لَكَ بِالرَّشَادِ

<<  <   >  >>